الشاذلي يقود توتنهام للفوز على كوينز بارك برباعية

الشاذلي يقود توتنهام للفوز على كوينز بارك برباعية

زاد توتنهام هوتسبير حصيلته هذا الموسم إلى ست نقاط من مباراتين بعد التألق الكبير الذي أظهرته مجموعة من لاعبيه الذين تعرضوا لانتقادات شديدة بعد انضمامهم إليه الموسم الماضي ليفوز الفريق 4-0 على كوينز بارك رينجرز الأحد ليواجه المدرب هاري ريدناب بداية مروعة مع فريقه هذا الموسم.

وسجل ناصر الشاذلي هدفين بينما لعب ايريك لاميلا دوراً محورياً في مركز صناعة اللعب مما دفع ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام الجديد للاحتفال بعد أن تربع فريقه على قمة جدول الترتيب في بداية الموسم بينما بدا الوجوم على وجه ريدناب.

ولم يجمع كوينز بارك رينجرز أي نقطة من أول مباراتين هذا الموسم بعد عودته للعب في الدوري الإنكليزي الممتاز عقب موسم واحد قضاه في دوري الدرجة الثانية.

وكان هال سيتي الذي طرد أحد لاعبيه قريباً من الفوز على ستوك سيتي قبل ست دقائق على نهاية اللقاء إلا أن رايان شوكروس استطاع معادلة النتيجة لستوك بعد أن افتتح نيكيتسا يلافيتش التسجيل لهال.

وجمع هال الذي طرد منه لاعبه جيمس تشيستر عقب 14 دقيقة أربع نقاط من أول مباراتين هذا الموسم بينما منح التعادل أول نقطة لستوك.

وجرب ريدناب – الذي أقاله توتنهام عام 2012 بعد أن قاده إلى المركز الرابع في ترتيب الدوري الإنكليزي – اللعب بثلاثة لاعبين في مركز قلب الدفاع إلا أن هذا ارتد عليه وبالا بعد أن سجل توتنهام ثلاثة أهداف في أول 37 دقيقة.

وكان الشاذلي من بين اللاعبين الذين انضموا للفريق في صفقات كبيرة عقب رحيل غاريث بيل إلى ريال مدريد الإسباني واستطاع أن يهيأ الكرة بصدره قبل أن يسدد بقوة في الشباك ليضع أصحاب الأرض في المقدمة.

وأودع ايريك داير ركنية زميله لاميلا بقوة في الشباك، وكان هدف داير حاسماً لفريقه أمام وست هام يونايتد الأسبوع الماضي.

واستطاع لاميلا الذي وصف بأنه من أكبر الصفقات الفاشلة في تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز بأن يمرر كرة الهدف الثالث.

وانطلق لاميلا باتجاه الناحية اليسرى من الملعب قبل أن يرسل عرضية باتجاه القائم البعيد حيث سجل منها الشاذلي هدفه الثاني ليدفع ريدناب للعودة للعب بأربعة لاعبين في خط الدفاع مع نهاية الشوط الأول.

وعلى الرغم من تشديد كوينز بارك لدفاعاته استطاع ايمانويل اديبايور أن يكمل الرباعية بعد أن وصلت إليه الكرة من داني روز.

وشهد هال سيتي طرد لاعبه تشيستر في الدقيقة 14 أمام ستوك بسبب التحام قوي إلا أن الفريق استطاع افتتاح التسجيل قبل نهاية الشوط الأول بعد أن سدد يلافيتش من مسافة قريبة بعد تصدي اسمير بيجوفيتش لتسديدة توم هادلستون.

وتحطمت آمال هال في الفوز بمباراتين متتاليتين في الدوري الإنكليزي لأول مرة خلال 11 شهراً عندما سجل شوكروس بعد أن ارتدت إليه الكرة من القائم إثر تسديدة فيل باردسلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com