هل يتجاوز مانشستر سيتي كبوته أمام نيوكاسل؟ – إرم نيوز‬‎

هل يتجاوز مانشستر سيتي كبوته أمام نيوكاسل؟

هل يتجاوز مانشستر سيتي كبوته أمام نيوكاسل؟

المصدر: رويترز

يأمل مانشستر سيتي في العودة إلى طريق الانتصارات عندما يستضيف نيوكاسل يونايتد باستاد الاتحاد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

ومنحت هزيمة سيتي 4-3 أمام ليفربول باستاد انفيلد، يوم الأحد، مانشستر يونايتد فرصة تقليص الفارق الذي يتفوق به جاره المتصدر إلى 12 نقطة، وأنهت سجل فريق المدرب بيب غوارديولا الخالي من الهزيمة عند 22 مباراة في الدوري هذا الموسم.

وكشف أسلوب ليفربول بالضغط العالي واللمسات المؤثرة أمام المرمى نقاط الضعف في دفاع سيتي؛ لكن ستكون مفاجأة كبيرة لو حاول نيوكاسل اللعب بهذه الطريقة أو الفوز على سيتي.

وأحرز فريق المدرب رفائيل بنيتز، الذي يحتل المركز الـ15 ولم يفز في آخر ثلاث مباريات، 21 هدفًا في 23 مباراة، وربما يحاول فقط إحباط سيتي بدلًا من لعب مباراة مفتوحة.

وما زالت صدارة سيتي مريحة وكل ما يستطيع يونايتد، الذي سيحل ضيفًا على بيرنلي صاحب المركز السابع، فعله هو مواصلة حصد النقاط، وانتظار تعثر غير مرجح لمنافسه.

وأظهر فوز يونايتد 3-صفر على ستوك سيتي وتألق بول بوجبا أن الفريق تعافى من تراجع مستواه في فترة عيد الميلاد واحتمال ضم أليكسيس سانشيز من ارسنال يمنح الجماهير سببًا للتفاؤل.

وتعادل بيرنلي 2-2 باستاد أولد ترافورد في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي؛ لكنه لم ينتصر في آخر ست مباريات في الدوري وخسارته أمام كريستال بالاس الأسبوع الماضي أوضحت أن الإرهاق بدأ يؤثر على لاعبيه.

واشتكى أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي حامل اللقب مؤخرًا من أن فريقه يشعر بالإرهاق لكن من المتوقع أن يحصل على النقاط الثلاث في زيارته إلى الساحل الجنوبي لمواجهة برايتون اند هوف البيون صاحب المركز الـ16.

وحصد برايتون الوافد الجديد نقطتين فقط من آخر أربع مباريات، ويبتعد بثلاث نقاط فقط عن منطقة الهبوط.

لكن تشيلسي أيضًا لم ينتصر في اخر أربع مباريات، وفشل في التسجيل في ثلاث منها، قبل أن يتأهل للدور الرابع لكأس الاتحاد الانجليزي، أمس الأربعاء، بعد تغلبه بركلات الترجيح 5-3 على نوريتش سيتي عقب انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.

ويحل ليفربول بقيادة مدربه يورغن كلوب ضيفًا على سوانزي سيتي متذيل الترتيب، يوم الإثنين، وبعد أدائه المذهل أمام سيتي سيسعى لتحقيق فوزه الرابع على التوالي.

ومن المتوقع أن يخوض ثيو والكوت، المنتقل حديثًا من آرسنال، مباراته الأولى مع إيفرتون بقيادة المدرب سام الاردايس عندما يستضيف وست بروميتش البيون.

ويخوض آرسنال، الذي يعاني من أثار الهزيمة أمام بورنموث الأسبوع الماضي واحتمال رحيل سانشيز، مباراة صعبة أمام ضيفه كريستال بالاس المتطور تحت قيادة روي هودجسون والذي تقدم للمركز الـ12.

وسيحل توتنهام هوتسبير ضيفًا على ساوثهامبتون بعدما تغلب 5-2 على فريق المدرب ماوريسيو بليجرينو عندما استضافه باستاد ويمبلي نهاية العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com