تشيلسي يتعاون مع السلطات الإنجليزية بتحقيقات بشأن مزاعم عنصرية صدرت من مدربيْن

تشيلسي يتعاون مع السلطات الإنجليزية بتحقيقات بشأن مزاعم عنصرية صدرت من مدربيْن

أعلن تشيلسي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أنه سيتعاون مع أي تحقيقات تُجريها السلطات في اتهامات وجَّهها ثلاثة لاعبين سابقين في فريق الشباب بالنادي إلى المدربيْن السابقيْن: جراهام ريكس، وجوين وليامز، بداعي ممارسة العنصرية والترهيب ضدهم.

وزعم تقرير نشرته صحيفة “الجارديان” أن ريكس، ووليامز، وجَّها إهانات عنصرية واعتديا بدنيًا على لاعبين سود في التسعينيات من القرن الماضي.

وقال تشيلسي في بيان:”نتعامل مع مثل هذه المزاعم بكل جدية، ونحن ملتزمون بالقيام بالخطوات الصحيحة، ومساندة المتضررين من هذه المزاعم، ومساعدة السلطات، وجهات التحقيق”.

وتلا البيان “ستيف اتكينز” مدير الاتصالات في تشيلسي خلال المؤتمر الصحفي للمدرب أنطونيو كونتي قبل مواجهة ليستر سيتي في الدوري الممتاز غدًا السبت.

وأصدر “إيدي جونز” محامي ريكس، ووليامز، بيانًا بالنيابة عن موكليْه قائلًا: “ينفي الرجلان كل هذه الاتهامات، وأي مزاعم بشأن إهانات عنصرية، أو أي مخالفات أخرى”.

وتابع:”هذه المزاعم كانت مثار تحقيقات مستفيضة، ولم تجد السلطات المحلية قرائن كافية لإحالة القضية إلى السلطات العليا”.