مانشستر سيتي يتطلع إلى تعزيز هيمنته المحلية في كأس رابطة المحترفين

مانشستر سيتي يتطلع إلى تعزيز هيمنته المحلية في كأس رابطة المحترفين
Soccer Football - Premier League - Manchester City vs Tottenham Hotspur - Etihad Stadium, Manchester, Britain - December 16, 2017 Tottenham's Christian Eriksen scores their first goal Action Images via Reuters/Jason Cairnduff EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: د ب أ

بعد أن واصل مانشستر سيتي انطلاقته الرائعة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم، حتى تفوق في الصدارة بفارق 11 نقطة، يحوّل الفريق أنظاره إلى بطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، والتي يسعى من خلالها إلى تعزيز هيمنته المحلية هذا الموسم.

وتنطلق منافسات دور الـ 8، غدًا الثلاثاء، بلقاء ليستر سيتي مع مانشستر سيتي وآرسنال مع ويستهام، ثم تختتم بعد غدٍ الأربعاء بلقاء تشيلسي مع بورنموث وبريستول سيتي مع مانشستر يونايتد.

وتشكل كأس رابطة المحترفين أول لقب يحسم في كرة القدم الإنجليزية في الموسم، ورغم تواجد مانشستر يونايتد وتشيلسي وآرسنال في إطار منافسات المربع الذهبي، تصب الترشيحات بشكل كبير لصالح فوز مانشستر سيتي باللقب.

وخلال 18 مباراة خاضها حتى الآن في الدوري هذا الموسم، حقق مانشستر سيتي 17 انتصارًا ولم يهدر سوى نقطتين في تعادل وحيد، ولا يزال سجله خاليًا من الهزائم، ليتفوق بفارق 11 نقطة في الصدارة أمام أقرب منافسيه مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني.

ولكن رغم ازدحام جدول المباريات، لا شك في أن بريق أول تتويج في الموسم يشغل جوسيب غوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، وهو ما يرجح احتمالات أنه سيدفع بتشكيلة قوية في مباراة الغد أمام ليستر سيتي، الذي سيسعى من جانبه لاستعادة التوازن بعد هزيمته أمام كريستال بالاس في الدوري مطلع هذا الأسبوع.

وقال كيفن دي بروين، لاعب خط وسط مانشستر سيتي، والذي شكل واحدًا من أبرز عناصر الفريق هذا الموسم حتى الآن: إن قوة مانشستر سيتي واضحة أمام الجميع في الوقت الحالي.

وأضاف دي بروين: ”أي لاعب يشارك، مثل إيلكاي (غوندوغان الذي سجل في المباراة التي انتهت بالفوز على توتنهام) الذي لا يلعب كثيرًا، يقدم عملًا مذهًلا. نحن ندرك قدرات الفريق، ولكن كل مباراة تشكل مواجهة جديدة، ونحن نرغب في الفوز بكل مباراة“.

وعلى الجانب الآخر، قال ويس مورغان، قائد ليستر سيتي، إن الفريق عاقد العزم على استعادة التوازن بعد الهزيمة الثقيلة أمام كريستال بالاس، وأضاف: ”الطريق الوحيد للرد هو تحقيق الفوز في المباراة المقبلة. نود تقديم ما هو أفضل بكثير مما قدمناه (أمام بالاس) ونتمنى أن ننجح في ذلك“.

وتشهد المباراة الأخرى المقررة غدًا الصدام الثاني بين آرسنال وويستهام خلال أسبوع واحد، حيث تعادل الفريقان سلبيًا في مباراتهما بالدوري يوم الأربعاء الماضي.

ويحتمل أن يتمكن الفرنسي آرسين فينغر، المدير الفني لآرسنال، من الاستفادة من استعادة شكوردان موستافي وثيو والكوت لياقتهما، بينما يأمل ديفيد مويس، المدير الفني لويستهام، في تعافي شيخو كوياتي من الآلام التي عانى منها مؤخرًا في الساق.

ويحتمل أن يمنح فينغر فرصة مشاركة أكبر للاعب الشاب إيدي نكيتياه، بعد أن سجل ثنائية خلال مباراة الفريق أمام نورويتش سيتي في دور الـ 16 من البطولة.

ويستعد تشيلسي لخوض مباراته بدور الـ 8 مساء الأربعاء على أرضه أمام بورنموث، الذي يحلم باستعادة توازنه بعد الهزيمة أمام ليفربول، أمس الأحد.

أما مانشستر يونايتد حامل اللقب، فيحل ضيفًا على بريستول سيتي، وسيفتقد مانشستر يونايتد جهود أنطونيو فالنسيا؛ بسبب إصابة في الساق خلال المباراة أمام ويست برومويتش ألبيون مطلع هذا الأسبوع.

وقال جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد: ”هذه هي ما أطلق عليها إصابة ديسمبر. إنها إصابة تنتج عن الإجهاد المتراكم. وهي إصابة عضلية في الساق، لا أعرف ما إذا كانت بسيطة أو متوسطة أو خطيرة“.

ويمكن للنجم بول بوغبا العودة للمشاركة مع الفريق من جديد، بعد أن أنهى عقوبة الإيقاف 3 مباريات.

مواد مقترحة