مباراة آرسنال ومانشستر يونايتد.. مورينيو يسعى لكبح جماح آرسين فينغر – إرم نيوز‬‎

مباراة آرسنال ومانشستر يونايتد.. مورينيو يسعى لكبح جماح آرسين فينغر

مباراة آرسنال ومانشستر يونايتد.. مورينيو يسعى لكبح جماح آرسين فينغر

المصدر: د -ب-أ

يتطلع فريق مانشستر يونايتد إلى مواصلة مطاردته لجاره مانشستر سيتي على صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، حيث يدخل الفريق اختبارًا صعبًا عندما يحل ضيفًا على آرسنال غدًا السبت في الجولة الخامسة عشرة من الدوري.

وحقق مانشستر يونايتد الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة للحفاظ على جزء بسيط من الضغط على مانشستر سيتي، ولكن سيتم اختبار قدرة الفريق عندما يواجه آرسنال الذي يقدم أداء رائعًا في الفترة الأخيرة.

وكان فوز آرسنال على هيديرسفيلد 5 / صفر في الجولة الماضية، هو الفوز الثاني عشر للفريق على أرضه في الدوري.

ويتطلع آرسنال لتحقيق الفوز على فريق مانشستر يونايتد، خاصة وأن هذا الفوز سيجعل الفريق على بعد نقطة واحدة فقط من احتلال مركز الوصيف بالدوري.

وشهد الفوز على هيديرسفيلد عودة الألماني مسعود أوزيل إلى مستواه، حيث سجل هدفًا وصنع هدفين.

ويظل مستقبل أوزيل مع الفريق مثار شكوك، خاصة وأن عقده مع الفريق ينتهي في الصيف، ولكن زملاءه بالفريق يقدرون مستواه.

وقال آرون رامسي :“لقد غاب عن مباراة بيرنلي، لذلك استعاد طاقته. لقد قدم أداء رائعًا“.

وستضع مباراة الغد الفرنسي آرسين فينجر مدرب آرسنال في مواجهة جديدة مع البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد.

وانتزع المدرب أول فوز له على المدرب البرتغالي في أيار/مايو الماضي عندما فاز آرسنال 2 / صفر.

ويعتقد رامسي أن أداء آرسنال على أرضه سيعطي الفريق ثقة كبيرة أمام مانشستر يونايتد في هذه المواجهة.

وقال :“ أردنا أن نحصل على أفضلية اللعب على أرضنا وفعلنا ذلك مجددًا (بالتغلب على هيديرسفيلد)“.

وأضاف :“كانت ثلاث نقاط جديدة ونتمنى أن ندخل مباراة الغد، ونحن واثقون في أنفسنا، ونتمنى أن تكون جولة جيدة للغاية بالنسبة لنا“.

ويغيب عن آرسنال في هذه المباراة ألكسندر لاكازيت للإصابة، ولكن فينجر قال يوم الأربعاء الماضي إنه يتوقع أن يشارك ألكسيس سانشيز في المباراة رغم أنه استبدل خلال مباراة هيديرسفيلد.

ويرجح أن يغيب نيمانيا ماتيتش عن مانشستر يونايتد، بعدما ترك المباراة التي فاز فيها على واتفورد.

وقال مورينيو :“بالنسبة لماتيتش فإنه لا يقول لي إنه يريد التغيير وإذا حدث هذا الأمر، فإنه سيكون لسبب مهم. إنها إصابة عضلية“.

ويتوقع أن يحقق مانشستر سيتي، متصدر جدول الترتيب، الفوز على وستهام عندما يلعبان على ملعب الاتحاد بعد غد الأحد، وذلك من أجل وضع المزيد من الضغوط على منافسيهم على الصدارة.

ويستضيف تشيلسي، الذي ينتزع الفوز بصعوبة مؤخرًا دون أن يقدموا أفضل مستوياتهم، نظيره نيوكاسل في افتتاحية مباريات الغد.

ولكن بعد خمسة انتصارات من أصل ست مباريات في الدوري، يرى الإيطالي أنطونيو كونتي مدرب الفريق، إنهم يظهرون أفضل أداء لديهم في الوقت المناسب.

وقال كونتي :“الآن نحن نتحسن. نجرب طريقة لعب جديدة. لدي الإمكانية في التغيير بين الخطتين. إنها خيارات جيدة بالنسبة لي“.

ويحل فريق ليفربول، صاحب المركز الخامس، ضيفًا على برايتون، حيث يتطلع لتحقيق الفوز وانتظار أي تعثر لتشيلسي أو آرسنال.

تحقيق الفوز في أربع مباريات من آخر خمس مباريات خاضها الفريق بالدوري جعلت الفريق يدخل المنافسة على المربع الذهبي.

وقال المدافع جو غوميز إن جميع لاعبي الفريق يجب أن يبذلوا أقصى جهد لهم خلال شهر كانون الأول/ديسمبر المزدحم بالمباريات القوية.

وأضاف غوميز :“الزخم والثقة يمكن أن يجعلاك تعبر هذا، وهذا يعني أنه يجب عليك أن تحصد المزيد من النقاط“.

وأكد: ”ستكون هذه فترة حصد النقاط أو الاستغناء عنها من حيث التحدي، وهذا ما نريد فعله، أن نستفيد من كل النقاط المتاحة ونتمنى أن نحافظ على انطلاقتنا، وأن نحصد أكبر عدد ممكن من النقاط“.

ويلتقي إيفرتون مع ضيفه هيديرسفيلد، في مباراة قد تكون الأولى لسام ألارديس الذي قيل إنه تأكد توليه تدريب إيفرتون.

ويحل فريق وست بروميتش، الذي تولى تدريبه آلا باردو خلفًا لتوني بوليس، ضيفًا على كريستال بالاس.

ويلعب توتنهام مع مضيفه واتفورد، فيما يحل بيرنلي ضيفًا على ليستر سيتي، ويلتقي سوانسي سيتي مع ستوك سيتي، فيما يلعب بورنموث مع ساوثهامبتون في بقية مباريات هذه الجولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com