يورغن كلوب: هذا زمن محمد صلاح – إرم نيوز‬‎

يورغن كلوب: هذا زمن محمد صلاح

يورغن كلوب: هذا زمن محمد صلاح

المصدر: رويترز

أشاد يورغن كلوب، مدرب ليفربول، بما سماه ”زمن صلاح“، في إشارة إلى تألق مهاجمه محمد صلاح هذا الموسم، متوقعًا أن يحطم الدولي المصري، أرقامًا قياسية في معدلات التهديف، بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ورفع صلاح، المنتقل من روما قبل انطلاق الموسم الحالي، في صفقة قدرتها وسائل إعلام بنحو 34 مليون جنيه استرليني (45.10 مليون دولار)، رصيده إلى 14 هدفًا في 18 مباراة، في كل المسابقات حتى الآن.

وسجل اللاعب المصري، أحدث ثنائية له، في مباراة السبت الماضي، التي فاز فيها ليفربول 3-صفر على ساوثامبتون؛ ليتصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي، برصيد تسعة أهداف.

ويتقدم صلاح بهدف واحد، على خمسة مهاجمين، من أربعة فرق، هم: غابرييل غيسوس وسيرجيو أجويرو (مانشستر سيتي)، روميلو لوكاكو (مانشستر يونايتد)، الفارو موراتا (تشيلسي)، هاري كين (توتنهام هوتسبير).

ولم يسجل أي لاعب في الدوري الإنجليزي أكثر من 34 هدفًا في الموسم الواحد، وهو الرقم الذي يحمله الآن شيرر مع بلاكبيرن روفرز، وآندي كول مع نيوكاسل يونايتد، ويعود إلى تسعينيات القرن الماضي.

وتصدر هاري كين لاعب توتنهام، هدافي الدوري الإنجليزي الموسم الماضي، برصيد 29 هدفًا.

ورشح المدرب الألماني، الذي يحتل فريقه المركز الخامس في الترتيب، مهاجمه، ليكسر الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في الدوري الإنجليزي، قائلاً: ”إذا استمر صلاح في الحفاظ على هذا المعدل في التهديف، فإنه قد ينهي الموسم مسجلاً نحو 70 هدفًا.. رغم أن هذا الأمر يبدو بعيد المنال“.

وقال كلوب، بعد أن حقق ليفربول فوزه الثالث على التوالي في الدوري: ”إنه زمن محمد صلاح“.

ووصف كلوب الفترة الثانية لمحمد صلاح في الدوري الإنجليزي مع ليفربول، بأنها أقوى بكثير من فترته الأولى الباهتة، التي استمرت لمدة 12 شهرًا مع حامل اللقب تشيلسي، قبل عامين ونصف من الآن.

وأضاف كلوب: ”إنه في قمة لياقته البدنية.. كما أنه يحظى بحب باقي اللاعبين منذ اليوم الأول، فهم يعرفون أنه لاعب مميز داخل التشكيلة، إنه مهم حتى لو لم يسجل أهدافًا؛ لأنه قادر على فتح اللعب، سرعة اللاعب تعني اختراق خط الدفاع“.

وأضاف: ”اللاعبون المميزون بالسرعة، لا تقتصر مهمتهم على الهجمات المرتدة فحسب.. ففي بعض الأحيان، لا يكون هذا ممكنًا.. لكنهم قادرون أيضًا على فتح الملعب، وخلق المساحات للاعبين آخرين“.

ويستضيف ليفربول منافسه أشبيلية الإسباني، غدًا الثلاثاء، في مباراة قد تضمن له التأهل إلى مرحلة خروج المغلوب في دوري أبطال أوروبا، قبل نهاية الجولة بمباراة واحدة.

كما يحل تشيلسي صاحب المركز الثالث، ضيفًا على ليفربول، في الدوري الممتاز، يوم السبت المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com