مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد.. لماذا فشل محمد صلاح في الثأر من مورينيو؟

مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد.. لماذا فشل محمد صلاح في الثأر من مورينيو؟
الفرعون المصري تحرك كثيرًا ولكنه فشل في الثأر من مدربه الأسبق الذي أبقاه بديلًا عدة أشهر في نادي تشيلسي الإنجليزي.

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

خطف محمد صلاح، نجم منتخب مصر وفريق ليفربول الإنجليزي، الأضواء في تعادل الريدز دون أهداف مع ضيفه مانشستر يونايتد في الجولة الثامنة لمسابقة الدوري الإنجليزي.

تحرك صلاح كثيرًا ولكنه فشل في الثأر من مدربه الأسبق البرتغالي جوزيه مورينيو الذي أبقاه بديلاً عدة أشهر في نادي تشيلسي الإنجليزي من قبل رغم أنه كان صاحب فكرة ضمه.

وترصد شبكة إرم نيوز في التقرير التالي أسباب فشل صلاح في الثأر من مورينيو.

رقابة دراميان

أجاد اللاعب الإيطالي ماتيو دراميان بشكل رائع في إيقاف خطورة صلاح برقابة صارمة فرضها عليه منذ الدقيقة الأولى.

وبدا دراميان كأنه تابع صلاح في كل مبارياته فتحرك معه بشكل ذكي على الجبهة اليمنى بجانب تحركاته في العمق وهو ما أدى في النهاية للحد من خطورة الفرعون المصري.

ويدرك مورينيو جيدًا خطورة صلاح وزاد من رقابته بتغطية مستمرة من جانب مارسيال بجانب لاعب الوسط أندير هيريرا.

إجهاد صلاح

يعاني صلاح من إجهاد واضح نتيجة مشواره مع منتخب مصر ومساهمته بالفوز على الكونغو والتأهل إلى بطولة كأس العالم 2018.

وعاش صلاح أجواء عصيبة في مصر بعد أن سجل هدف الفوز من ضربة جزاء في الدقيقة 95 وقاد الفراعنة للتأهل للمونديال بعد غياب 28 عامًا.

وكان صلاح بحاجة واضحة للراحة ولكن لقاء صعب أمام مانشستر يونايتد بضغوط مواجهة مدربه الأسبق مورينيو كانت تنتظره وهو ضغط رهيب على اللاعب.

وقال خالد بيومي، المحلل الكروي المصري، لـ”إرم نيوز”، إن صلاح قدم مباراة جيدة ولكن الإرهاق البدني وعدم تعاون زملائه بالشكل الكافي في توصيل الكرة له أمر جعله يفشل في هز شباك المانيو.

وأضاف: “صلاح كان يحتاج بعض الراحة وأعتقد لو كان اللقاء ضد فريق في وسط الترتيب كان المدرب الألماني يورغن كلوب أراحه”.

تراجع كوتينيو

لم يقدم البرازيلي فيليب كوتينيو لاعب وسط ليفربول التعاون الكافٍ مع صلاح في ظل تراجعه بشكل واضح على المستوى البدني.

وافتقد صلاح التمريرات السحرية من جانب كوتينيو الذي تعرض لرقابة صارمة بجانب تراجعه بدنيًا نتيجة مشاركته مع منتخب البرازيل.

تفوق مورينيو

تفوق مورينيو بشكل كبير فنيًا على أرض الملعب خاصة أنه من المدربين الذين أجادوا الطريقة الدفاعية وتفنن في تطبيقها.

ونجح مورينيو في فرض أسلوب لعبه على حساب نظيره كلوب بشكل واضح وقدم أداءً رائعًا في تطبيق التكتيك الدفاعي لفريقه.

محتوى مدفوع