مباراة الأهلي والترجي.. خطأ شريف إكرامي يتصدر مشاهد التعادل

مباراة الأهلي والترجي.. خطأ شريف إكرامي يتصدر مشاهد التعادل

فرض التعادل كلمته على موقعة الأهلي المصري والترجي التونسي بهدفين لكل منهما، مساء السبت، في ملعب برج العرب بالإسكندرية في جولة الذهاب بدور الثمانية ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

وقدم الفريقان وجبة كروية دسمة ومباراة حافلة بالتفاصيل المميزة والصراع التكتيكي المثير الذي جمع بين حسام البدري المدير الفني للأهلي وفوزي البنزرتي، المدير الفني للترجي.

وترصد “إرم نيوز” أبرز المشاهد التي تصدرت موقعة الأهلي والترجي بدوري الأبطال.

خطأ إكرامي المعتاد

ارتكب شريف إكرامي، حارس مرمى الأهلي، خطأ كارثيًا تسبب في الهدف الثاني للترجي التونسي الذي سجله غيلان الشعلالي الأمر الذي جعل جماهير الفريق الأحمر تشن غضبها العارم ضده.

ولم يكن خطأ إكرامي الأول من نوعه بل بالعكس فالحارس صاحب الـ33 عاماً ارتكب من قبل نفس الأخطاء الساذجة في دوري أبطال أفريقيا 2016 وأيضًا 2012.

وأكد نادر السيد، حارس مرمى الأهلي والزمالك الأسبق، في تصريحات خاصة لـ”إرم نيوز” أن إكرامي حارس مميز ولا يجب ذبحه بسبب الخطأ.

وأوضح أن إكرامي خانه التوفيق في كرة الهدف الثاني، مؤكداً أن هذا الخطأ ليس نهاية العالم.

موقعة الوسط

تركزت المباراة في وسط الملعب واستحق النجم الإيفواري فوسيني كوليبالي دينامو الترجي لقب الأفضل في اللقاء في ظل مجهوده الوافر وتألقه لإيقاف خطورة عبدالله السعيد.

نجح الأهلي في فرض السيطرة ولكنه لم يكن الأكثر فاعلية على المرمى في ظل وجود خط وسط منظم في صفوف الترجي في وجود الثلاثي غيلان الشعلالي وكوليبالي والكاميروني فرانك كوم وأمامهم صانع الألعاب فرجاني ساسي.

وفشل الأهلي في مجاراة الترجي سوى بعد نزول صالح جمعة وخروج حسام عاشور وتراجع الفريق التونسي بدنيًا.

مشاكل دفاعية

عانى الفريقان من مشاكل دفاعية واضحة أدت للعديد من الفرص التي سنحت للأهلي والترجي.

ارتكب دفاع الأهلي أخطاء واضحة في الكرات الثابتة وهو ما جعل الفريق يستقبل هدفاً من طه ياسين الخنيسي بجانب هدف من خطأ على حدود منطقة الجزاء.

ولم يكن الترجي أفضل حالاً فبداية اللقاء شهدت حالة من التراجع الدفاعي الواضح خاصة من الجبهة اليسرى للمدافع خليل شمام.

وأشار سمير كمونة، مدافع الأهلي الأسبق، إلى أن الأهلي عانى من مشكلة دفاعية خاصة في الشوط الأول، موضحًا أن الفريق الأحمر عليه أن يعالج هذه المشاكل قبل لقاء الإياب.

وأوضح أن الترجي فريق ضعيف دفاعيًا، وكان بعيدًا عن التركيز، خاصة أن الأهلي اخترق دفاعه بشكل واضح في الشوط الأول.

أزارو والخنيسي

لفت طه ياسين الخنيسي هداف فريق الترجي الأضواء بعدما سجل هدفًا في مرمى الأهلي وأصبح ثاني هدافي دوري الأبطال.

وقدم الخنيسي مباراة ممتازة وأرهق دفاع الأهلي وكان مصدر خطورة رغم تراجع الترجي في الشوط الثاني.

وقدم المغربي وليد أزارو، مهاجم الأهلي، مباراة أيضًا ممتازة، في ظل تسجيله هدفًا وتسببه في الآخر بجانب أنه أهدر عدة فرص وظهر بمستوى طيب.

البدلاء والعامل البدني

نجح الأهلي في تحويل دفة المباراة في الشوط الثاني بفضل تفوق لاعبيه بدنيًا بشكل واضح مع إرهاق لاعبي الترجي اللافت.

واستفاد الأهلي من تغييراته الهجومية بنزول صالح جمعة ووليد سليمان وهو ما ساهم في تحقيق التعادل وإنقاذ الفريق من الهزيمة.