مصر.. كيف أضاع مرتضى منصور حلم الزمالك الأفريقي؟

مصر.. كيف أضاع مرتضى منصور حلم الزمالك الأفريقي؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

فشل الزمالك المصري، في التتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا، بعد وصوله للدور النهائي، عقب فترة غياب طويلة دامت 14 عامًا كاملة، لكنه خسر أمام صن داونز في جنوب أفريقيا، بنتيجة 3/0 وفشل في التعويض باستاد برج العرب، وفاز بهدف وحيد.

وفتح الأداء المتميز، الذي قدّمه لاعبو الزمالك في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، الباب أمام أسباب ضياع اللقب القاري، لتتجه الأنظار إلى المستشار مرتضى منصور، رئيس النادي، الذي تعرض لانتقادات واسعة من جانب جماهير فريقه، واتهمته بالتسبب في ضياع البطولة.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، أخطاء مرتضى منصور، التي أضاعت لقب دوري أبطال أفريقيا، على الفريق الأبيض.. فإلى السطور القادمة:

تفريغ نجوم الفريق

لعب مرتضى منصور، دورًا كبيرًا في تفريغ نجوم الفريق الأبيض، بعد أن وافق على رحيل الثنائي عمر جابر ومحمود عبدالمنعم ”كهربا“ لخوض تجربة الاحتراف خارج مصر، رغم حاجة الفريق لخدماتهما، بجانب أنه قام بقيد اللاعبين أفريقيًا، ولم يوفر البديل لهما بعد الرحيل.

وانتقل عمر جابر إلى بازل السويسري، بينما رحل كهربا إلى الاتحاد السعودي على سبيل الإعارة.

ولم يوفر الزمالك بديلين للاعبين على نفس المستوى أو يقارب لهما، وهو ما ساهم في أزمة حادة وتقليص قدرات الفريق بالبطولة القارية، خاصة أن كهربا وجابر من العناصر الأساسية.

واتخذ مرتضى منصور قرارًا بالإطاحة بقائد الفريق حازم إمام، وإعارته للاتحاد السكندري بعد واقعة رفعه السكين على زميله باسم مرسي إثر مشادة كلامية وهو الأمر الذي جعل الزمالك يعاني بشكل واضح في الجبهة اليمنى.

واضطر الزمالك لاستكمال البطولة، بأحمد توفيق في مركز الظهير الأيمن، وأحيانًا رمزي خالد، ويرى حازم إمام مدير الكرة الأسبق، بالزمالك، في تحليله لمباراة نهائي أبطال أفريقيا أمام صن داونز، أن الفريق الأبيض عانى بشكل واضح بالبطولة، وما تم فعله إنجاز بعد رحيل أبرز نجوم الفريق.

وأشار إلى أن رحيل كهربا وجابر وحازم إمام، ثم الإطاحة بعدد من اللاعبين في القائمة الأفريقية، أدى لتقليص العدد إلى 17 لاعبًا، وهو أمر لا يحتمله أي فريق، خاصة مع إصابة لاعبين مهمين هما محمد إبراهيم وعلي فتحي.

أزمة القائمة الأفريقية

واصل مرتضى منصور مسلسل أخطائه الإدارية الفادحة، التي كلفت الفريق الأبيض ثمن فقدان البطولة القارية، بعد أن تعاقد مع العديد من الصفقات الجديدة، وصلت إلى 12 لاعبًا، وتم قيدهم على حساب آخرين مقيدين بالقائمة الأفريقية، ما ساهم في تخفيض عدد اللاعبين.

واستبعد الزمالك من قائمته، لاعبين يجيدان دور الظهير الأيسر، هما حماده طلبة ومحمد عادل جمعة، ما جعل الفريق يعاني في هذه الجبهة، خاصة أن علي فتحي، الوافد الجديد تعرض للإصابة بجانب مركز قلب الدفاع، بعد دخول مرتضى في أزمة عنيفة مع البوركيني محمد كوفي، مدافع الفريق.

وأكد رضا عبدالعال، نجم الأهلي والزمالك الأسبق، في تصريحات خاصة لـ ”إرم نيوز“ أن الفريق الأبيض يعاني بشكل واضح في عدة مراكز، وبالتالي فوزه ببطولة أفريقيا كان محل شك كبير.

وأشار إلى أن مواجهة فريق قوي مثل صن داونز، كشفت أخطاء بعض اللاعبين في المرحلة القادمة، موضحًا أن الفريق لديه أزمة في منطقة خط الدفاع بالكامل، بعد رحيل أكثر من لاعب.

ضياع الاستقرار الفني

أضاع مرتضى منصور الاستقرار الفني لفريق الزمالك، الذي خاض بطولة دوري أبطال أفريقيا، بـ 3 مدربين هم الأسكتلندي أليكس ماكليش ومحمد حلمي ومؤمن سليمان.

وعانى الزمالك بشكل واضح في البطولة القارية، رغم تقدمه في مشوار دوري الأبطال بسبب غياب الاستقرار الفني، فماكليش كان يلعب بطريقة تقوم على الأداء البدني المميز والهجوم المنظم، بعكس حلمي ومؤمن اللذين اتسما بالتركيز على الروح القتالية.

وانتقد عبدالرحيم محمد ، مدرب الزمالك الأسبق، في تصريحاته لـ ”إرم نيوز“ طريقة مرتضى منصور في إقالة المدربين وتسرعه في اتخاذ قرار الإطاحة بكل مدرب، وهو الأمر الذي أفقد الفريق هويته وشخصيته الفنية.

وأضاف: ”غير معقول أن يتم تغيير 9 مدربين في موسمين فقط، هذا الرقم من المدربين، يسبب أزمة في استيعاب اللاعبين للفكر الفني“.

تصريحات طائشة

ارتكب مرتضى منصور، عدة أخطاء بتصريحاته الطائشة، التي تسببت في هز الثقة اللاعبين في أنفسهم.

وخرج مرتضى منصور، باتهامات لفرق منافسة، مثل الوداد المغربي وصن داونز بالسحر، والحديث عن حصول حكام أفارقة على رشاوى مالية.

وتسببت هذه التصريحات في أزمة عنيفة مع مسؤولي الأندية الأخرى، وهزت ثقة لاعبي الزمالك في أنفسهم في عدة مباريات.

وهاجم مرتضى أيضًا لاعبي الفريق، بسبب أدائهم المتخاذل في بعض المباريات، ودخل في صِدام مع بعض اللاعبين، ما جعلهم يفقدون الثقة، مثل أحمد الشناوي حارس المرمى، وإبراهيم صلاح، وعلي جبر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com