مصر.. مدرب الزمالك يدرس استبعاد حفني ضد الوداد البيضاوي

مصر.. مدرب الزمالك يدرس استبعاد حفني ضد الوداد البيضاوي

المصدر: القاهرة - إرم نيوز

طلب مؤمن سليمان المدير الفني للزمالك، أن يكون تدريب الفريق مغلقًا في ملعب الفتح المغربي، في إطار الاستعداد لمواجهة الوداد المغربي السبت المقبل في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وجدد مدرب الزمالك تمسكه بعدم السماح بدخول أي أحد التدريب، وذلك حرصًا على التركيز الشديد لكل اللاعبين.

ورفض مؤمن سليمان أيضًا السماح للإعلام المغربي بحضور تدريب الفريق الرئيس المقرر غدًا الجمعة.

ويدرس المدير الفني للأبيض استبعاد أيمن حفني من مباراة الفريق أمام الوداد، بسبب الخوف من تعرضه للإجهاد عقب العودة المباشرة من الإصابة.
ويأتي قرار سليمان خوفًا على اللاعب الذي يحتاج إلى جهوده في المباريات المقبلة الهامة، رغم تأكيد طبيب الفريق للجهاز الفني جاهزية حفني للمباريات وأنه لا يوجد ما يحول بين مشاركته أمام الوداد.

من جهة أخرى، أكدت جماهير الفتح الرباطي المغربي مساندة الزمالك أمام الوداد البيضاوي المغربي في لقاء يوم السبت المقبل في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وشددت جماهير الفتح الرباطي خلال استقبالها لبعثة الزمالك في المغرب على مساندتها للفريق الأبيض في موقعة يوم السبت المقبل.

واستضاف الفتح الرباطي تدريبات الزمالك يومين دون الحصول على مقابل مادي بسبب العلاقة القوية التي تربط مسئولي الناديين.

من جهة أخرى وعد هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم بإنهاء أزمة الصحفيين والإعلاميين والمتعلقة بمشاكل في دخول الملاعب والاستادات خلال مباريات الدوري في أسرع وقت ممكن موضحًا أنه لن يسمح بإهانة أي صحفي.

أوضح أبو ريدة أن الصحافة الرياضية والصحفي من أهم عناصر منظومة كرة القدم في مصر ويجب احترامهم ومساعدتهم على أداء رسالتهم بالشكل اللائق مشيرًا إلى أنه لن يقبل بإهانة الصحفيين وسيعمل على إنهاء المشكلة فورًا.

وشدد رئيس اتحاد الكرة على أنه سيعقد اجتماعًا خلال ساعات مع ممثلي وزارة الداخلية في حضور ممثلي رابطة النقاد الرياضيين لإنهاء الأزمة والتوصل لحل مُرضي للجميع بجانب اجتماعات أخرى مع رؤساء الاستادات للتفاهم معهم بشأن مساعدة الصحفي على أداء مهام عمله وتسهيل مهمته.

وشدد هاني أبو ريدة على أنه يسعى لأن تكون هناك منظومة متكاملة لمعاونة الصحفي في أداء عمله ولكنه سيعمل على حل الأزمة مؤقتًا لحين توفير المنظومة بشكل كامل.

وجاء رد أبوريدة السريع عقب بعد اعتداء القوات الأمنية بالضرب على الإعلاميين والصحفيين قبل دخولهم ملعب لقاء الأهلي والمقاولون العرب منذ قليل.

وتطاولت بعض الأجهزة الأمنية على لاعبي المقاولون العرب المتواجدين خارج القائمة أمام أسوار الملعب.

واشتبك أمن الأهلي وأمن المقاولون العرب وتطاول بالألفاظ في وجود قوات الداخلية التي رفضت التدخل، كما قام أمن المقاولون وقوات الداخلية بإخفاء كشف الصحفيين المختصين بتغطية أخبار الأهلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com