محمود الخطيب يوبخ لاعبي النادي الأهلي ويطالبهم بالتعويض في مباراة العودة ضد صن داونز – إرم نيوز‬‎

محمود الخطيب يوبخ لاعبي النادي الأهلي ويطالبهم بالتعويض في مباراة العودة ضد صن داونز

محمود الخطيب يوبخ لاعبي النادي الأهلي ويطالبهم بالتعويض في مباراة العودة ضد صن داونز

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

شن محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي المصري، هجومًا حادًا على لاعبي الفريق الأول، بعد الهزيمة المدوية التي تعرض لها الفريق أمام صن داونز الجنوب أفريقي بخماسية نظيفة، يوم السبت الماضي، في ذهاب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا.

وحضر الخطيب مران الفريق الذي أقيم، صباح اليوم، على استاد مختار التتش بالجزيرة، وهو الأول بعد عودة الفريق من جنوب أفريقيا، وعقد اجتماعًا لمدة نصف ساعة مع لاعبي الفريق، للحديث عن أسباب كارثة السبت الماضي.

ووجه الخطيب نقدًا لاذعًا لجميع لاعبي الفريق، خاصة أن الهزيمة التي تعرض لها الأهلي في جنوب أفريقيا أنهت آماله في البطولة، وتسببت في غضب كبير للجماهير الحمراء ضد الفريق ومجلس الإدارة، الذي يدفع ثمن استهتار اللاعبين.

وأكد الخطيب أن هناك عقوبات رادعة، حال عدم قدرة الفريق على تعويض نتيجة الذهاب في لقاء السبت المقبل، والفوز بلقاء المقاصة بعد غد في بطولة الدوري العام.

ووفقًا لما ذكره الموقع الرسمي للنادي الأهلي، فقد سجل رئيس النادي في جلسته مع المدير الفني في حضور عبدالحفيظ، رفضه القاطع لأية مبررات أو أعذار من جانب أي فرد في المنظومة، وأن الخيار الوحيد هو النهوض سريعًا من هذه الكبوة، والحفاظ على طموحات الأهلي البطولية، وإسعاد جماهيره التي يقر الجميع بحقها في حالة الغضب التي انتابتها لما أصابها من ألم وحزن عقب الخسارة الأخيرة.

ووصف الموقع الرسمي جلسة الخطيب مع اللاعب بـ“الساخنة“، قائلًا: ”جاءت كلماته واضحة بأنه لن يستمع لأي تبرير أو شكوى، وأنه رافض لما حدث في جنوب أفريقيا بجميع الطرق، لأن اسم الأهلي خط أحمر، وأن الجميع مسؤول عما جرى أمام صن داونز، وأن هذا الأمر غريب على الأهلي ولن يسمح به“.

وأضاف: ”الاعتذار للنادي وجماهيره لا يكفي، وأن الحل الآن للخروج من هذا المأزق هو تصحيح الصورة عمليًا، وأن يكون الأداء والنتائج خلال اللقاءات المقبلة على جميع المستويات تليق بالأهلي ومكانته، لرد الاعتبار ومصالحة جماهير الأهلي، التي كانت ولا تزال القاسم المشترك في كل البطولات والإنجازات، والتي أكد رئيس الأهلي على حقها في الغضب والاستياء مما حدث“.

كما عقد الخطيب جلسة مع مارتن لاسارتي، المدير الفني للفريق، حضرها مدير الكرة بالنادي سيد عبدالحفيظ، واستفسر الخطيب عن أسباب الهزيمة الغريبة للفريق أمام صن داونز، رغم أن الإدارة وفرت كل الإمكانيات للجهاز الفني، وتم ضم صفقات سوبر بملايين الدولارات، مثل رمضان صبحي وحسين الشحات، وأكد رئيس الأهلي للاسارتي أن عليه بذل كل الجهد للتعويض في لقاء السبت المقبل.

اعتذار رسمي

إلى ذلك، أصدر لاعبو النادي الأهلي، اعتذارًا رسميًا لجماهير القلعة الحمراء، عن الهزيمة.

وقال حسام عاشور، قائد الفريق، إنه نيابةً عن زملائه اللاعبين يتقدم بالاعتذار للأهلي وكل محبيه، رافضًا سرد أية مبررات.

وأضاف: ”الكل يتحمل المسؤولية ويقدر حجم غضب جماهير الأهلي، ولكن هم أيضًا، في إشارة إلى زملائه، يتقبلون أية قرارات يتخذها الجهاز الفني، لكن لن يتحملوا ابتعاد جماهير الأهلي عنهم وهي التي كانت كلمة السر في نجاحاتهم وانتصاراتهم السابقة، وأنه لا يزال يناشد هذه الجماهير الوفية الوقوف خلفهم ومساندتهم كالعادة لأنه لم يعد أمامهم سوى العمل والتركيز وبذل أقصى جهد لتصحيح الأوضاع على جميع المستويات، ورد الاعتبار؛ لأن الأهلي كبير القارة الأفريقية ولم يعتد مثل هذه الخسائر“.

وتابع عاشور: ”ما حدث لم يكن طبيعيًا على الإطلاق، ولسنا بصدد توزيع اتهامات والكل مسؤول، والكل عليه أن يعتذر للأهلي عمليًا، وأن هذا النادي الذي نفتخر بالانتماء إليه صاحب الفضل وحقه أن نقاتل من أجله“.

وتطرق إلى جلسة محمود الخطيب مع اللاعبين، وقال إنه لأول مرة يراه في حالة غضب بهذا الشكل، ويتحدث بهذه اللهجة، وكانت كلماته واضحة ورفضه لأية أعذار، وإن اسم الأهلي خط أحمر بالنسبة له، وإن كل من يرتدي تي شيرت الأهلي لا بد أن يعرف قيمته ويقاتل عليه، وإنه لديه الثقة الكاملة في اللاعبين وكل المنظومة وإنهم قادرون على تصحيح الموقف والحفاظ على كبرياء الأهلي“.

وواصل: ”الاعتذار يبقى جزءًا بسيطًا جدًا من المجهود الكبير المطالبين بتنفيذه خلال الفترة المقبلة، لاستعادة كرامة وكبرياء الأهلي وجماهيره، لم يعد الأمر مرتبطًا بالاستمرار في بطولة من عدمه، ولكن الأمر بات مرتبطًا باستعادة كرامة لاعبي الأهلي ورد الاعتبار لهم ولجماهير النادي في كل مكان“.

ومن جانبه، قال شريف إكرامي، حارس الفريق، إن الأهلي سبق أن حقق العديد من البطولات وكان غير موفق في البعض منها، ولكن الأهلي ولاعبيه لم ولن يتنازلوا أبدًا عن كرامتهم، حيث باتت الفترة المقبلة مهمة للغاية لاستعادة الثقة ورد الاعتبار أمام الجميع.

واستطرد: ”مفيش رد اعتبار يحدث بالاعتذار أو بأي إجراء إداري يتم اتخاذه، ولكن الاعتذار يكون في الملعب بالأداء والنتائج، سواء في الدوري أو الكأس أو بطولة أفريقيا، من الوارد أن تكون الفترة الماضية شهدت بعض المتغيرات التي أثرت على رد فعل اللاعبين داخل الملعب، ولكن داخل الأهلي لا يصح إلا الصحيح، ومن ثم سنعمل جاهدين لاستعادة كبرياء الأهلي وجماهيره التي لن ترضى سوى بالقتال داخل الملعب“.

وذكر حارس الأهلي أن أية أحاديث أو تصريحات ستخرج لن تشفي ”غليل“ لاعبي الأهلي وجماهيره، خاصة أن الجميع كان ينتظر الكثير من اللاعبين في هذه المباراة بعد الروح القتالية التي ظهروا عليها في مباراة الاتحاد التي سبقت السفر مباشرة إلى جنوب أفريقيا.

وأردف: ”سنُظهر معدن لاعبي الأهلي للجميع وسيظهر الفارق بين نوعية لاعبي الأهلي وآخرين فيما يتعلق برد الفعل القوي لاستعادة ثقة جماهيرنا التي تبقى الشريك الدائم لنا في كل البطولات والإنجازات“.

وأكمل: ”نعلم جيدًا أن مباراة صن داونز، السبت المقبل، ستكون صعبة للغاية، ولكننا سنقاتل من أجل الأهلي وننتظر مساندة جماهيرنا الوفية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com