مباراة الأهلي والوداد.. 4 صراعات ثنائية ترسم ملامح نهائي دوري أبطال أفريقيا

مباراة الأهلي والوداد.. 4 صراعات ثنائية ترسم ملامح نهائي دوري أبطال أفريقيا

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تبدو المواجهة بين الأهلي المصري ومضيفه الوداد البيضاوي المغربي، مساء اليوم السبت، في ملعب ”محمد الخامس“ في الدار البيضاء بالدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا في غاية الصعوبة خاصة بعد التعادل ذهابًا بالإسكندرية بهدف لكل فريق.

ورغم غياب محمد أوناجم أفضل لاعبي الوداد والتونسي علي معلول ظهير أيسر الأهلي المميز بجانب ثنائي الوسط صالح جمعة وحسام عاشور، إلا أن هناك العديد من المواهب التي تبشر بمواجهة فنية مثيرة وقوية.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأسلحة والمواهب التي يعتمد عليها الحسين عموتة المدير الفني لفريق الوداد وحسام البدري المدير الفني للأهلي.

صلاح والسعيد

يعتمد عموتة والبدري على اللاعب الذي يقوم بدور العقل المفكر وهو ما يجعله المركز الأهم والأكثر حساسية بالنسبة للفريقين.

عموتة يراهن على صلاح الدين السعيدي لاعب الوسط الموهوب صاحب القدرات المميزة بدنيًا ويقوم بدور كبير في الربط بين الوسط والهجوم.

وشارك السعيدي في 11 مباراة مع الوداد وقدم مستويات متميزة وظهر بشكل رائع في لقاء الذهاب بجوار ثنائي الوسط المميز وليد الكرتي وإبراهيم النقاش.

في المقابل، يعد عبدالله السعيد صانع ألعاب الأهلي أحد أبرز عناصره في تشكيلة الفريق الأحمر بفضل تمريراته الدقيقة وخبراته الطويلة وتسديداته القوية.

وصنع السعيد هدفًا في البطولة للأهلي وسجل هدفين خلال مشاركته في 12 مباراة مع الفريق المصري.

بنشرقي وأزارو

يدور صراع مغربي في خط هجوم الفريقين خاصة أن الأهلي يعتمد على قدرات لاعبه وليد أزارو المنضم في شهر يناير الماضي من الدفاع الحسني الجديدي.

ورغم الانتقادات التي تواجه أزارو بسبب إضاعة الفرص السهلة إلا أن اللاعب المغربي هو هداف الفريق بالبطولة القارية حتى الآن برصيد 4 أهداف مع مشاركته في 5 مباريات فقط وصنع هدفين لزملائه.

ويتسم أداء أزارو بالسرعة والقوة البدنية بجانب إجادته ضربات الرأس وهو ما يجعله أحد الأوراق الخطيرة في تشكيلة الفريق الأحمر.

ويراهن الوداد على خدمات أشرف بنشرقي هداف الفريق برصيد 5 أهداف في دوري الأبطال، كما أن الفريق المغربي يعتمد بشكل كبير على قدرات اللاعب الموهوب صاحب القدرات التهديفية المميزة.

ويعتمد الفريق المغربي على تحركات اللاعب السريع الذي يستطيع استغلال أنصاف الفرص وهو ما يؤرق دفاع الفريق الأحمر.

النقاش وفتحي

يبقى ثنائي الارتكاز إبراهيم النقاش وأحمد فتحي ورقة مهمة في صراع المستطيل الأخضر خاصة أن اللاعبين من أبرز نجوم الفريقين ولهما دور كبير في غلق المساحات في وسط الملعب.

ويراهن الأهلي على أحمد فتحي في مركز الارتكاز لتعويض غياب حسام عاشور خاصة أن فتحي يلعب دور القائد ويتميز بمجهوده الوافر بجانب أن هذا المركز كان نقطة ضعف في الفريق الأحمر خلال لقاء الذهاب.

ويعتمد الوداد على إبراهيم النقاش بوصفه لاعبًا صاحبَ مجهود وفير وقدرات رائعة في مركز الوسط (الارتكاز) ويساهم في غلق المساحات أمام المنافسين.

إكرامي والعروبي

يبقى الحارس شريف إكرامي حامي عرين النادي الأهلي أحد أبرز نقاط الضعف في صفوف الفريق الأحمر خاصة أنه ارتكب أخطاء ساذجة في المباريات الماضية.

ويعتمد الأهلي على إكرامي بصفة أساسية رغم ارتكاب الحارس الدولي بعض الأخطاء وهو ما يثير مخاوف الجماهير الأهلاوية قبل اللقاء.

ويراهن الوداد على قدرات حارسه زهير العروبي الذي يقدم مستويات جيدة في البطولة القارية، إذ لعب بشكل ممتاز في لقاء الذهاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com