خبر سار للأهلي المصري قبل مباراة الوداد المغربي في نهائي دوري أبطال أفريقيا

خبر سار للأهلي المصري قبل مباراة الوداد المغربي في نهائي دوري أبطال أفريقيا

المصدر: أحمد رامي - إرم نيوز

تلقى الجهاز الفني للنادي الأهلي المصري بقيادة حسام البدري مفاجأة سارة قبل مواجهة الوداد المغربي، السبت المقبل، في ذهاب نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا.

وقال خالد محمود، طبيب الأهلي، في تصريحات لـ“إرم نيوز“: ”شريف إكرامي، حارس المرمى، تخلص من الإصابة في العضلة الضامة وبات جاهزًا تمامًا للقاء الوداد المغربي“.

وأضاف خالد: ”حسام عاشور خارج لقاء الذهاب أمام الوداد ونحاول تجهيزه للقاء العودة وفرص صالح جمعة ضعيفة جدًا“.

من جانب آخر، أصدر المستشار القانوني لشركة الأهلي للإنتاج الإعلامي بيانًا رسميًا للرد على تغريم النادي 178 مليون جنيه لصالح شركة مسك التي كانت تدير قناة الأهلي.

وقال البيان: ”يعلن ياسر فتحي المستشار القانوني لشركة الأهلي للإنتاج الإعلامي، أنه ردًا على ما ورد على موقع صحيفة الدستور عن قرار مركز القاهرة للتحكيم بتغريم النادي الأهلي مبلغ 178 مليون جنيه في القضية التحكيمية المرفوعة من شركة مسك التي كانت تدير قناة الأهلي فإن التزام الحقائق يوجب ذكر ونظر الحقائق التالية:

أولًا ما ورد بالخبر فيه تقرير بأن مركز التحكيم قد أصدر قراره وهو ما لم يحدث حتى تاريخه والخبر كاذب في هذا الخصوص“.

وأضاف: ”ثانيا أن المبلغ المذكور كغرامة على النادي الأهلي لا يزال محل نظر هيئة التحكيم المكونة من 3 محامين وللهيئة أن تقبله أو تخفضه وهو ما لم يتحدد بعد وعليه فإن الخبر كاذب في هذا الخصوص“.

وتابع: ”ثالثا الحكم المنتظر خلال الأيام المقبلة ليس حكمًا ضد النادي تحديدًا، وإنما ضد شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي كخصم أصلي، وتم إدخال النادي بطلب شركة مسك مما يشير إلى أن توجيه الخبر ضد النادي دون ذكر الشركة يعني أن الخبر مغرض في هذا الخصوص“.

واستطرد البيان: ”رابعًا صدور الخبر متضمنًا ما سوف يصدر به الحكم (إن صح) يشير إلى تصرف تحاسب عليه هيئة التحكيم التي هي المسؤول الوحيد عن التسريب وهو الأمر الذي يطعن في نوايا وأمانة شخوص أعضاء الهيئة وعليه فإن الخبر يسيء للهيئة ويقطع بفساد الحكم المنتظر في هذا الخصوص“.

وأردف: ”خامسا نشر الخبر مقترنًا بصورة المهندس محمود طاهر الرئيس الحالي للنادي وينص بتحمل مجلس الإدارة الحالي المسؤولية الكاملة هو أمر يتناقض مع حقيقة أن الأسباب التي استندت لها هيئة التحكيم في تحميل شركة الأهلي والنادي المسؤولية عن الفسخ هي أسباب تعود لتصرفات سابقة صادرة عن مجلس الإدارة السابق وبتوقيعات من حسن حمدي شخصيًا، ما يعني أن الخبر مضلل وغير أمين في هذا الخصوص“.

وأكمل: ”سادسا بصرف النظر عن مدى صحة التقدير الوارد في الخبر من أن المبلغ المتوقع (في الخبر) الحكم به سيقضي على كل الخطوات المالية الإيجابية من عدمه فإن البيان الصحفي السابق كنّا قد شرحنا فيه أن الحكم المتوقع باطل لوقوع هيئة التحكيم في عدد من المخالفات القانونية، وأن الحكم متيقن من إبطاله أمام المحكمة المختصة حتى ولو صدر لصالح شركة الأهلي والنادي مما يعني أن نص الخبر يستعرض قدرًا عظيمًا من الجهل في هذا الخصوص“.

واختتم: ”لكل ما سبق فإننا نرى بوضوح أن الخبر مغرض وموجه ومضلل ويأتي في إطار الخصومات الانتخابية بعيد الحرص الواجب على النادي الأهلي وشركة الأهلي للإنتاج الإعلامي، كما نرى أن الشدائد تأتي على قدر العزائم والنادي الأهلي الكبير لا ولن يتأثر بصدور حكم على النحو سالف البيان، بمنح الشركة التي دمرت قناة الأهلي مكافأة غير مستحقة وبإجراءات باطلة، وأن الحكم المنتظر سيقضي ببطلانه بصرف النظر عن تفاصيله والمستفيد منها، ولن يدفع النادي بإدارته الحالية والمنتظرة قريبًا ثمن أخطاء الماضي لأن إدارة الأهلي وهي أكبر مؤسسة رياضية عربية وأفريقية لا تدفع المسؤولية بإلقائها على من فعل من أشخاص بل تدافع عن الكيان بحق وبقوة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com