5 أمور تصنع الفارق في مباراة الهلال والعين بدوري أبطال آسيا

5 أمور تصنع الفارق في مباراة الهلال والعين بدوري أبطال آسيا

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تتجه الأنظار مساء اليوم الاثنين إلى ملعب ”هزاع بن زايد“ لمتابعة المواجهة المثيرة التي تجمع بين العين الإماراتي وضيفه نادي الهلال السعودي، في جولة الذهاب بدور الثمانية ببطولة دوري أبطال آسيا.

وتبقى هذه المواجهة في غاية الصعوبة بالنسبة للفريقين، خاصة في ظل طموح العين والهلال وجماهيرهما العاشقة للناديين والتي تأمل الفوز بلقب دوري أبطال آسيا.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي أبرز الأمور التي تصنع الفارق في موقعة الهلال والعين بدوري أبطال آسيا.

توهج عموري

ويذهب الجميع خلال متابعة اللقاء لمراقبة النجم الإماراتي الموهوب وأمير القلوب عمر عبد الرحمن ”عموري“، الذي يعد أخطر وأبرز لاعبي العين وأفضل لاعب في دوري أبطال آسيا العام الماضي.

ينتظر الكثيرون تألق عموري لتقديم وجبة كروية دسمة خاصة أنه من اللاعبين المتميزين الذين يملكون الموهبة العالية ويعد العقل المفكر في تشكيلة العين وسيكون مستواه عنصرًا مؤثرًا في أداء العين.

ولخص ضياء السيد، المدير الفني لفريق رأس الخيمة الإماراتي، الأمر بأن عموري هو ترمومتر أداء العين مثلما يفعل مع منتخب الإمارات.

وقال السيد في تصريحات لـ“إرم نيوز“: ”عموري لاعب صاحب موهبة كبيرة، ولديه قدرات فردية وأداء أكثر من رائع ولمسات سحرية تساعده على إبهار الجماهير“.

خريبين السلاح الخطير

يعد اللاعب السوري عمر خريبين من أخطر الأسلحة الخاصة بنادي الهلال ويعتمد عليه المدير الفني، رامون دياز.

وقدم خريبين أداءً طيبًا مع الهلال خلال فترة إعارته من الظفرة الإماراتي، ويعلم اللاعب السوري أجواء الكرة الإماراتية جيدًا وسبق له مواجهة العين كثيرًا مع الظفرة.

وأكد السوري عبد الفتاح الآغا، مهاجم فريق وادي دجلة المصري الأسبق، لـ“إرم نيوز“، أن خريبين من اللاعبين المتميزين القادرين على إثبات أدائه المتميز.

وأضاف: ”خريبين موهبة كبيرة ولاعب متميز، وقادر على تقديم أوراق اعتماده في مشواره مع الهلال، وأعتقد أنه سلاح خطير ضد العين يجب أن يحذر منه الفريق الإماراتي“.

صفقات مهمة

تلعب الصفقات الجديدة دورًا مهمًا في موقعة الهلال والعين، بعد أن دعم العين صفوفه بالثنائي المتميز السويدي ماركوس بيرغ والياباني شيوتاني توسكاسا، لاعب الوسط.

وتعاقد العين مع بيرغ، المهاجم المخضرم صاحب الـ31 عامًا، قادمًا من بانثانيكوس اليوناني لتدعيم الخط الأمامي بجانب اللاعب الياباني؛ الذي يعد دعامة جيدة لمركز الوسط ”الارتكاز“ وأيضًا خط الدفاع.

في الوقت الذي دعم فيه الهلال صفوفه أيضًا بضم خريبين نهائيًا بجانب التعاقد مع المهاجم الأوروغوياني الخطير ماركوس بريتوس، القادم من الدوري المكسيكي.

ويراهن الهلال -أيضًا- على قدرات المهاجم مختار فلاته الوافد من نادي الوحدة بجانب ثنائي الاتفاق محمد كنو وحسن كادش.

غيابات مؤثرة

يعاني الهلال من غيابات مؤثرة بين صفوفه، خاصة أن الفريق السعودي يفتقد جهود نجمه الموهوب نواف العابد، الذي تلقى أنباء سيئة قبل اللقاء باكتشاف إصابته بخفقان في القلب، وهو الأمر الذي أدى إلى استبعاده.

ويفتقد الهلال خدمات لاعبه الأوروغوياني نيكولاس ميليسي، الذي يعد دينامو الفريق الأزرق ولاعب الارتكاز في تشكيلة المدرب الأرجنتيني.

في المقابل، لا يعاني العين أي غيابات مؤثرة ويبدو كامل العدد في مواجهته ضد الهلال.

جماعية دياز وزوران

يراهن الثنائي الأرجنتيني رامون دياز المدير الفني للهلال والكرواتي زوران المدير الفني للعين على الأداء الجماعي في موقعة هزاع بن زايد.

ويتميز الأداء التكتيكي للفريقين بالدفاع المحكم والسيطرة على وسط الملعب والسرعات في خط الهجوم وهو الأمر الذي يجعل المواجهة التكتيكية بين زوران ودياز صعبة وخارج التوقعات.

وقال زوران إنه لا يستطيع التحدث عن إستراتيجية الهلال في المباراة، فهو لديه مدرب ولاعبون مضيفاً: ”لا أعتقد أنه سيلعب مدافعاً أو من أجل الخروج بنتيجة التعادل، فهو يضم في صفوفه لاعبين أقوياء في المقدمة الهجومية، وسيعمل من أجل الفوز، وعموماً فإن كل تركيزي منصبّ على فريقي والكيفية التي سنخوض بها المباراة من أجل الظهور الجيد الذي يقودنا لتحقيق الفوز“.

وأكد دياز أن الهلال يلجأ إلى الأداء الجماعي وهو سلاحه الأهم والأبرز في موقعة العين موضحاً أنه لن يكشف عن خططه لخوض اللقاء ولكن الهلال معروف بأدائه الجماعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com