كيف تدور موقعة العين الإماراتي والأهلي السعودي بدوري أبطال آسيا؟

كيف تدور موقعة العين الإماراتي والأهلي السعودي بدوري أبطال آسيا؟

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

لا صوت يعلو فوق صوت المواجهة الكروية النارية التي تجمع بين العين الإماراتي، وصيف آسيا ومضيفه الأهلي السعودي، اليوم الاثنين، في الجولة الثالثة للمجموعة الثالثة ببطولة دوري أبطال آسيا.

ويبقى الصدام الإماراتي السعودي علامة مميزة للجولة الحالية بدوري الأبطال في ظل وجود 4 مباريات مهمة في هذه الجولة، ولكن يبدو اللقاء المرتقب بين الأهلي والعين أقوى مباريات تلك الجولة.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح هذه المواجهة مع التوقعات قبل المباراة.

طموح غروس

يملك المدرب السويسري كريستيان غروس، المدير الفني لفريق الأهلي السعودي، طموحًا كبيرًا لتحقيق إنجاز على المستوى القاري مع الفريق المميز الذي حقق معه لقب الدوري في الموسم قبل الماضي.

ولعب الأهلي مع غروس مباريات متميزة وظهر بمستوى رائع بعد عودة القيصر السويسري خلفًا للبرتغالي جوزيه غوميز، ويتسم غروس بالواقعية الشديدة وهو ما ظهر في تصريحاته الهادئة قبل اللقاء، والتي أثنى فيها على فريق العين وأكد جاهزية فريقه كما أبدى تخوفه من عوامل الإجهاد.

ويرى المصري عادل عبدالرحمن، المدير الفني لفريق الوحدة السعودي، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، أن غروس مدرب تكتيكي ومنظم من الطراز الفريد.

وأضاف: ”واجهته أكثر من مرة، مدرب يعرف كيف يصنع منظومة جماعية ويقدم كرة جماعية ويمنح الفرصة لمواهب وقدرات فريقه في الانطلاق“.

خبرة زوران

يراهن العين على قدرات مديره الفني الكرواتي زوران ماميتش، الذي تولى المهمة بعد رحيله المفاجئ عن نادي النصر السعودي وهو ما يصنع أجواءً مثيرة للمباراة لكونها أول مباراة من زوران ضد فريق سعودي بعد رحيله عن النصر.

ورغم أن زوران لم يصنع الفارق مع العين في الدوري المحلي بعد قيادته الفريق خلفًا لمواطنه زلاتكو وتراجع العين للمركز الرابع بالدوري، إلا أن الجماهير تتطلع لإنجاز قاري جديد والفوز باللقب مع المدرب الكرواتي.

واتسمت تصريحات زوران بالحماس الشديد، واعتمد على إشعال حماس لاعبيه بالتأكيد أنه لا يخشى العين ويسعى لتحقيق الفوز في السعودية لخطف الصدارة.

ويرى المدرب المصري عبدالظاهر السقا، المدرب العام لفريق الإنتاج الحربي، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن زوران مدرب تكتيكي ودفاعي.

وأضاف: ”شاركنا في دورة تبوك الودية، وشاهدت تحديدًا أسلوب لعب النصر في فترة الإعداد، وفوجئت أنه يميل للدفاع رغم أن النصر فريق كان يلعب كرة هجومية مفتوحة مع مدربين سابقين“.

وأشار إلى أن أسلوب زوران قد يمنحه الفوز على الأهلي خاصة أنه مدير فني على أعلى مستوى ويعلم قدرات الأهلي جيدًا.

مستوى العين

يبدو مستوى العين مهزوزًا في الفترة الأخيرة مع زوران ولكنه يسعى لاستكمال مسيرة أدائه المميز في البطولة القارية وحصده 4 نقاط في أول لقاءين.

ويسعى العين لتجنب الهزيمة من أجل الحفاظ على آمال التأهل والابتعاد عن الحسابات المعقدة خاصة أن لقاءات العين والأهلي دائمًا تتسم بالحماس والندية.

ويبقى الرهان معلقًا على قدم النجم الموهوب عموري، الذي صنع التاريخ بفوزه بلقب أفضل لاعب في آسيا ويقدم مباريات رائعة في الفترة الأخيرة.

ويعتمد زوران على البرازيلي كايو وأيضًا إبراهيما دياكيتيه في الخط الأمامي، بينما تتجه الأنظار أيضًا لناصر الشمراني الذي يلعب للعين ويملك خبرة مواجهة الأهلي وهز شباكه 16 مرة من قبل.

مردود الأهلي

يدخل الأهلي بطولة دوري الأبطال هذا العام بمردود قوي ويبدو أن لاعبيه تعلموا من دروس الماضي ويتعاملون مع المسابقة، ليس لكونهم أبطال المملكة ولكن فريق باحث عن تحقيق الإنجاز.

وحقق الأهلي فوزين مهمين في بداية مشواره في المجموعة الأولى أمام يونيودكور الأوزبكي بثنائية دون رد والأهم الفوز على ذوب آهن أصفهان الإيراني في عُمان بنتيجة 2-1.

حين يتحدث أي متابع عن أوراق الأهلي وأسلحته فلا بد أن تتجه الأنظار إلى المهاجم السوري الموهوب عمر السومة، الذي نجح في قيادة الفريق لهذين الفوزين وسجل هدفين ويقدم مستويات أكثر من رائعة.

ويواصل السومة في الموسم الحالي رحلة التألق المميزة بعدما سجل 33 هدفًا في 28 مباراة وهو معدل ممتاز، ويرى المهاجم السوري المتميز مهند البوشي، المدرب السابق لمنتخب سوريا، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، أن مستوى السومة في دوري الأبطال هذا الموسم يؤكد أنه يبحث مع الأهلي عن تحقيق اللقب.

وأضاف: ”السومة يعيش حالة من التركيز، سيكون رقمًا صعبًا على أي دفاع لأنه تطور وأصبح في قمة نضجه، وأعتقد أنه سيقود الأهلي لنتائج متميزة في البطولة الآسيوية“.

وصنع السويسري كريستيان غروس، المدير الفني، منظومة جماعية رائعة بعدما اعتمد على 3 صناع لعب هم عبد الفتاح عسيري وسلمان المؤشر الجناحان السريعان بجانب العقل المفكر فيتفايزيديس.

وفي الارتكاز، يبقى وجود تيسير الجاسم صمام الأمان بجانب العراقي الجوكر سعد عبد الأمير مع الرباعي الدفاعي الصلب محمد آل فتيل ومعتز هوساوي وسعيد المولد ومحمد عبد الشافي والحارس القدير ياسر المسيليم.

ثأر بايت

يبقى الملمح الأخير في مواجهة الفريقين مخاوف الأهلي من تكرار سيناريو البطولة في النسخة الماضية بعد الخسارة ذهابًا وإيابًا في مرحلة المجموعات أمام العين.

خسر الأهلي في الإمارات بهدف نظيف ثم تلقى الهزيمة في السعودية بنتيجة 1-2 وهو ما ساهم في صعود العين وخروج الفريق السعودي.

ويعد اللقاء بمثابة ”ثأر بايت“ للأهلاوية وإن كان الفريق يختلف حاله عن العام الماضي ويقدم بداية قوية في دوري الأبطال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة