كيف تبخرت أحلام العين بحصد لقب أبطال آسيا؟ – إرم نيوز‬‎

كيف تبخرت أحلام العين بحصد لقب أبطال آسيا؟

كيف تبخرت أحلام العين بحصد لقب أبطال آسيا؟

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

رغم أن العين أظهر قدرات تفوق ما يملكه لاعبو تشونبوك إلا أن الفريق الكوري نجح في حصد اللقب للمرة الثانية في تاريخه بعد فوزه بالبطولة العام 2006.

وترصد شبكة ”إرم“ الإخبارية في التقرير التالي أبرز أسباب سقوط العين أمام تشونبوك وخسارته اللقب القاري، فإلى السطور القادمة:

ضربة دوغلاس

لعبت ضربة الجزاء التي أهدرها البرازيلي داينفرس دوغلاس مهاجم العين الإماراتي قبل نهاية الشوط الأول دورًا كبيرًا في خسارة اللقب.

وقدّم العين شوطًا رائعًا وتفوق هجوميًا شكل واضح ولولا الهدف الذي هز شباكه لتمكن من حصد اللقب القاري كما أن دوغلاس أهدر ضربة جزاء في توقيت مهم أصابت معنويات زملائه بالإحباط.

واعترف مهند العنزي مدافع العين عقب اللقاء بأن ضربة الجزاء لعبت دورًا كبيرًا في فوز تشونبوك لأنها قتلت معنويات الفريق في توقيت مهم وصعب.

وأشار إلى أن الفريق قدم قصارى جهده من أجل حصد الفوز وإسعاد الجماهير الإماراتية ولكن ضربة الجزاء أكدت للجميع أن الحظ يعاند العين.

اختفاء كايو
نجح دفاع تشونبوك في إنهاء خطورة البرازيلي كايو مهاجم العين والذي قدم واحدة من أسوأ مبارياته منذ انضمامه للعين.

وأكد المعلق الكروي الشهير علي سعيد الكعبي أن العين لعب بدون كايو والفريق كان بعيدًا عن خطورته المعهودة بسبب غياب فاعلية كايو تمامًا.

وابتعد كايو تمامًا عن مستواه المعروف وهو ما جعل إبراهيم خلفان محلل قنوات بي إن سبورت يؤكد أن اللاعب البرازيلي لم يثبت جدارته باللعب في لقاء مهم بقيمة نهائي دوري أبطال آسيا.

إيقاف عموري
نجح تشونبوك الكوري في إيقاف خطورة صانع ألعاب العين عمر عبدالرحمن ”عموري“ بشكل واضح خلال لقاء الإياب.

وقال تشوي كانغ هي مدرب تشونبوك قبل اللقاء إنه سيقضي على خطورة عموري وهو ما حدث بعدما كلف أحد لاعبي الوسط بفرض الرقابة عليه.

وأكد ضياء السيد، المدير الفني السابق للاتحاد الإماراتي، في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم نيوز“ أن عموري تعرض لرقابة صارمة من جانب الفريق الكوري وهو ما حدّ من خطورته وخطورة العين.

وأضاف: “ العين يعتمد على عموري بشكل مركز ومؤثر خاصة أن الفريق الإماراتي لديه لاعب موهوب هو الأفضل في قارة آسيا هذا العام وإيقافه أثر على العين بشكل كبير“.

استفزازات تشونبوك
استطاع فريق تشونبوك أن يخرج لاعبي العين عن تركيزهم عن طريق سقوطهم المتتالي في أرضية الملعب وإهدار الوقت بشكل واضح.

وتألق أيضًا الحارس الكوري المخضرم كوون سون تاي الذي أبعد أكثر من محاولة خطيرة على المرمى وأبعد عدة فرص محققة وكان النجم الأول لمباراة الإياب.

ولعبت أخطاء دفاع العين دورًا كبيرًا في خسارة الفريق وهو ما أكده أيمن الرمادي مدرب عجمان في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم نيوز“ موضحًا أنه حذّر من قبول أهداف في لقاء الإياب لأنه سيزيد المهمة صعوبة وهو ما حدث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com