أبطال آسيا.. دونيس مدرب الهلال السعودي يحذر من خطورة لوكوموتيف

أبطال آسيا.. دونيس مدرب الهلال السعودي يحذر من خطورة لوكوموتيف

المصدر: الرياض - إرم نيوز

شدد الروماني غيورجيوس دونيس المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال السعودي على ضرورة تحقيق نتيجة إيجابية في لقاء فريقه أمام لوكوموتيف الأوزبكي غدًا الثلاثاء في ذهاب دور الـ 16 لدوري أبطال آسيا على الرغم من وجود غيابات كثيرة بالفريق.

وقال دونيس في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم: ”سنلعب أمام فريق تصدر مجموعته ومتميز في التكتيك داخل أرضية الملعب“.

وأضاف: ”علينا أن نلعب بروح قتالية عالية وتركيز كامل من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، ورغم أننا سنفقد خدمات ياسر الشهراني وكواك تاي هي ومحمد البريك، لكننا سنتفادى الغيابات بـ 11 لاعبًا يقاتلون ويقدمون ما بوسعهم لتحقيق الانتصار“.

وأكد دونيس أن التأهل لدور الـ 16 جاء متأخرًا بعد الأخطاء التي وقع فيها حراس المرمى في مبارتي الجزيرة الإماراتي وباختاكور الأوزبكي في دور المجموعات.

يذكر أن بداية الهلال في البطولة لم تكن جيدة حيث تعادل مع باختاكور الأوزبكي في طشقند 2/2 ليعود للرياض ويهزمه بنتيجة 4/1 ثم غادر إلى أبوظبي وتعادل مع الجزيرة الإماراتي بنتيجة 1/1 ثم عاد إلى الرياض ليتغلب على الجزيرة بهدف نظيف، وفي مباراة الأرض المحايدة خاض الهلال اللقاء الأول ضد تراكتور في قطر وخسرها 2/0 وذهب إلى مسقط للقاء الثاني وفاز 2/1 حيث حصل الهلال على البطاقة الثانية في دور المجموعات، ليصبح الهلال الفريق السعودي الوحيد بعد أن خرج الأهلي والنصر والاتحاد من دور المجموعات في البطولة الآسيوية وبقي الهلال المنافس الوحيد الذي يمثل أندية المملكة في المحفل الآسيوي.

من جهة أخرى أكد الفرنسي صبري لموشي مدرب فريق الجيش القطري لكرة القدم على صعوبة المباراة التي تجمع فريقه بلخويا غدًا الثلاثاء في ذهاب دور الـ 16.

وقال إن المباراة ستكون مهمة للفريقين وستختلف بشكل كامل عن آخر مباراة جمعت بينهما قبل أيام في الدور قبل النهائي لكأس الأمير، مشددًا على أن هذا الاختبار سيكون صعبًا للغاية إثر الخسارة قبل أيام وتأثر معنويات اللاعبين.

وقال لموشي في المؤتمر الصحفي والذي عُقد مساء اليوم بنادي لخويا: ”هي مباراة مهمة لنادي الجيش على وجه الخصوص وأعتقد أن اللاعبين والجهاز الفني على دراية كاملة بـأهمية المواجهة وقد حاولنا أن نستعد لها بعد خيبة الأمل التي تعرضنا لها قبل أيام وفشلنا في الوصول للمباراة النهائية بكأس الأمير والآن أمامنا فرصة لتعويض خسارتنا في بطولة مختلفة ويجب أن نظهر بصورة مغايرة ونتمنى أن يكون التوفيق حليفنا“.

وتابع: ”متأكد من أن اللاعبين سيقومون بردة فعل قوية وهذا ما أنتظره وأتوقعه منهم.. لخويا لديه خبرة أكبر في البطولة الأسيوية وهذه الحقيقة التي لا يمكن لأحد منا أن ينكرها ولكن لدينا في المقابل طموح كبير من أجل التعويض والتدارك وقد حققنا نتائج لافتة في دور المجموعات وهذا مؤشر إيجابي يؤكد قدرتنا على تجاوز هذا الدور والتأهل“.

وقال الجزائري جمال بلماضي مدرب لخويا القطري لكرة القدم إن الفريق سيخوض مباراة قوية للغاية ضد الجيش.

والتقى لخويا مع الجيش في 4 مناسبات حيث التقيا مرتين في الدوري ومرة في نهائي كأس قطر ومرة أخرى في الدور قبل النهائي من كأس الأمير.

وقال: ”ستكون المواجهة صعبة للغاية ومختلفة عن المواجهات السابقة ولكني على ثقة بأن اللاعبين قادرون على الخروج بالنتيجة التي تخدم مصلحتنا“.

وأضاف: ”هذه المباراة تأتي بعد المباراة الأخيرة التي فزنا فيها على الجيش وبالتالي ينتظرنا عمل فني كبير حتى نظهر بأسلوب مغاير وروح أخرى خاصة وأن المنافس خسر أمامنا وانتهت رحلته في كأس الأمير بسبب تعثره ضدنا مما يعني أن رغبة التعويض ستكون حاضرة من جانب لاعبيه“.

وتابع: ”كل شيء سيكون مختلفًا في هذه المباراة سواء على الجانب النفسي والمعنوي وأرى أنه من الطبيعي أن يكون هناك اختلاف في التكتيك للتعامل مع مثل هذه المواجهات خاصة وأننا الآن في مسابقة قارية وليست مسابقة محلية مما يعني أن الحرص والعزيمة ستكون أكبر وكل فريق يريد الذهاب إلى أبعد نقطة في دوري الأبطال وبالتالي ستكون المباراة صعبة على الفريقين“.

وعن تخوفه من تشتت التركيز بسبب التفكير في لقاء الغد ومباراة نهائي كأس الأمير يوم الجمعة المقبل، قال: ”مباراة السد في نهائي كأس الأمير مهمة ولا يمكن أن نتجاهلها ولكن لدينا مباراة مهمة للغاية في بطولة دوري أبطال آسيا نعول عليها كثيرًا ويجب بالتالي أن نفصل بين المباراتين حتى لا نخسر كلتيهما ونحن لن نقع في هذا الخطأ وسنفكر فقط في مباراة الجيش وبعدها سنفتح ملف النهائي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com