اتحاد كرة القدم الإماراتي يبدأ خطواته القانونية لوقف احتكار قنوات ”بي إن سبورتس“

اتحاد كرة القدم الإماراتي يبدأ خطواته القانونية لوقف احتكار قنوات ”بي إن سبورتس“

المصدر: فريق التحرير

تقدم اتحاد كرة القدم الإماراتي بمذكرة قانونية إلى نظيره الاتحاد الآسيوي، للمطالبة بوقف احتكار قنوات “بي إن سبورتس” القطرية لمباريات ومسابقات القارة الآسيوية في دولة الإمارات.

وأشارت فضائية ”الشارقة“ إلى أن الاتحاد الإماراتي سبق أن تقدم بطلب منذ أكثر من عام لوقف احتكار قنوات ”بي إن سبورتس“ لمباريات أندية ومنتخبات الدولة، بالإضافة إلى سوء استخدام البث لأغراض سياسية لا صلة لها بالرياضة.

وسيتخذ اتحاد القدم الإماراتي إجراء مشابهًا بالموقف السعودي، والتر كيز على مخالفات تقوم على الاحتكار، وهي أمور مرفوضة تتنافى مع الأعراف والقوانين الدولية”.

يذكر أن الاتحاد الآسيوي أصدر بيانًا أمس الثلاثاء أكد فيه: “التزامه بحماية حقوق شركائه التجاريين وشركاء البث التلفزيوني، في مواجهة أي محاولة للاعتداء على هذه الحقوق”.

وتابع “من أجل المساعدة على تحقيق هذا الهدف، سيقوم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ببث المباريات التي تضم فرقًا سعودية، والتي تقام في السعودية ضمن مسابقات الاتحاد القاري، وذلك عبر القنوات الرقمية للاتحاد مع فرض إطار جغرافي للبث، يقتصر على السعودية، عبر قناتي دوري أبطال آسيا على فيسبوك ويوتيوب… وسيساهم هذا الأمر في تعزيز التزام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، في الترويج لمسابقاته لصالح جميع الشركاء وأطراف اللعبة في قارة آسيا”.

وكان الاتحاد السعودي قد أكد الإثنين أنه تلقى من الاتحاد الآسيوي خطابًا يفيد بإلغاء احتكار قنوات “بي إن سبورتس” القطرية لمباريات ومسابقات القارة الآسيوية في المملكة الخليجية، موضحًا “بناء على ما اطلع عليه الاتحاد (الآسيوي) من مخاطبات وأسباب قانونية تضمنت عدم قانونية بث قنوات بي إن سبورت في المملكة، للمخالفات القانونية والنظامية الجسيمة التي ارتكبتها، وعدم قدرتها على استخراج التراخيص اللازمة للوفاء بالتزاماتها تجاه نقل مسابقات الاتحاد الآسيوي للمتابعين والمشاهدين في المملكة، فقد تم اتخاذ قرار بإلغاء احتكارها لجميع منافسات الاتحاد الآسيوي”.

وأضاف: “وسيتم البدء في بث هذه المباريات داخل المملكة عبر منصات الاتحاد الآسيوي بصورة تدريجية ابتداء من مباراة الهلال السعودي والدحيل القطري، والتي تقام مساء غدٍ الثلاثاء كخطوة أولية تلتزم فيها المملكة بتوفير طاقم النقل المصاحب من معلقين ومحللين”.

وأكد أيضًا “لقد بدأ العمل على وضع الترتيبات الفنية اللازمة لذلك، والاتحاد السعودي لكرة القدم وهو يعلن هذا القرار العادل من الاتحاد الآسيوي، فإنه يهيب بجميع الاتحادات الدولية لاتخاذ إجراءات وقرارات مماثلة تسهم في المحافظة على نشر اللعبة وتقديمها لمتابعيها بعيدًا عن استخدامها لأغراض سياسية لا علاقة لها بالرياضة”.

وتابع “نأمل بصورة خاصة اتخاذ إجراءات مماثلة من الاتحادات العربية الشقيقة، لضمان رياضة حقيقية تتوافق مع جميع الأعراف والقوانين ومبادئ المنافسة ومحاربة الاحتكار، مع تأكيد الاتحاد السعودي حرصه واستمراره على العمل مع أصحاب الحقوق والجهات الرسمية، لتوفير المنصات النظامية لتمكين المشاهد السعودي والمقيم من الاستمتاع بالمنافسات الرياضية عن كل ما يشوهها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com