إيران تسمح لـ300 فتاة بحضور مباراة برسبوليس ضد كاشيما في نهائي دوري أبطال آسيا (صور)

إيران تسمح لـ300 فتاة بحضور مباراة برسبوليس ضد كاشيما في نهائي دوري أبطال آسيا (صور)

المصدر: طهران - إرم نيوز

قالت وسائل إعلام محلية إيرانية، اليوم السبت، إن السلطات الأمنية سمحت لنحو 300 فتاة بالحضور إلى مدرجات ملعب آزادي وسط العاصمة طهران لمشاهدة مباراة نادي سبرسبوليس الإيراني أمام كاشيما إنتلرز الياباني في نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

View this post on Instagram

@eremnews . . إيران تسمح لفتيات بحضور مباراة برسبوليس ضد كاشيما في  نهائي دوري أبطال آسيا لأول مرة منذ منذ سقوط نظام الشاه محمد رضا بهلوي وتشكيل نظام الجمهورية الإسلامية عام 1979، والذي حظر حضور النساء في مدرجات الملاعب خصوصًا كرة القدم بذريعة منع الاختلاط والتحرش #إرم_نيوز #مصر #السعودية #السودان #سوريا #لبنان #اليمن #البحرين #الكويت #الإمارات #الأردن #جماهير #فتيات #مشجعات #إيران #iran #ACLFinal #ACL2018 #PERvKSM

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

وسبتدأ المباراة في تمام الساعة السادسة والنصف بالتوقيت المحلي للعاصمة طهران في ظل إجراءات أمنية مشددة مع حضور رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“، جياني إنفانتينو، ورئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم سلمان بن إبراهيم آل خليفة، بالإضافة إلى كبار المسؤولين الإيرانيين بينهم النائب الأول للرئيس الإيراني اسحاق جهانغيري ووزيري الاتصالات والشباب والرياضة ورئيس الاتحاد الإيراني مهدي تاج.

وقالت وكالة أنباء الرياضة الإيرانية، أن ”مدرجات ملعب آزادي الذي يتسع لنحو 120 ألف متفرج امتلأت في الساعة الثانية والنصف من ظهر اليوم بالمشجعين“، مشيرة إلى أن ”السلطات سمحت لنحو 300 امرأة بحضور المباراة فيما بقي المئات من المتفرجات خارج أسوار ملعب آزادي“.

وغطت وسائل الإعلام المحلية والأجنبية حضور النساء الإيرانيات على مدرجات ملعب آزادي لكرة القدم لأول مرة منذ سقوط نظام الشاه محمد رضا بهلوي وتشكيل نظام الجمهورية الإسلامية عام 1979، والذي يحظر حضور النساء في مدرجات الملاعب خصوصًا كرة القدم بذريعة منع الاختلاط والتحرش.

وفي سياق آخر، وصف مدرب نادي برسبوليس برانكو ايفانكوفيتش قبيل المباراة مع كاشيما الياباني أجواء ملعب آزادي بـ ”الممتازة“، مضيفًا ”نريد أن نحتفل ببطولة آسيا في هذا الملعب“.

يذكر أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز كاشيما بهدفين دون مقابل.

ولم يتوج أي فريق إيراني منذ أحرز باس لقب كأس آسيا للأندية الأبطال في 1993، بينما بلغ فريقان إيرانيان النهائي، هما سباهان في 2007 وزوب أهن في 2010، منذ انطلاق دوري الأبطال في 2002.

وسيتولى طاقم تحكيم عماني إدارة مباراة نهائي دوري أبطال آسيا، بين بيرسبوليس وكاشيما، بحسب ما أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

ويدير اللقاء الحكم الدولي أحمد الكاف ويساعده أبو بكر سالم العمري وراشد الغيثي، بينما يتواجد السنغافوري محمد تقي كحكم إضافي أول، والأردني أدهم مخادمه حكم إضافي ثان، بالإضافة إلى الحكم الرابع روني من سنغافورة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com