مباراة العين والدحيل.. 5 أمور لا تفوتك قبل صدام دوري أبطال آسيا

مباراة العين والدحيل.. 5 أمور لا تفوتك قبل صدام دوري أبطال آسيا

المصدر: يوسف هجرس– إرم نيوز

تتجه الأنظار إلى ملعب ”عبد الله بن خليفة“ في قطر، مساء الثلاثاء، لمتابعة المباراة المرتقبة بين الدحيل القطري وضيفه العين الإماراتي في إياب دور الستة عشر ببطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

ونجح الدحيل في تحقيق فوز مثير على حساب العين بنتيجة 4-2 في مباراة الذهاب على ملعب ”هزاع بن زايد“ في الإمارات.

وتستعرض ”إرم نيوز“ بعض الأمور المتعلقة بالمباراة قبل الصدام المرتقب بين الفريقين.. فإلى السطور التالية:

حسابات التأهل

يواجه العين مهمة في غاية الصعوبة بعد الهزيمة على أرضه ووسط جمهوره بنتيجة 2-4 في جولة الذهاب.

يحتاج بطل الثنائية المحلية في الإمارات للفوز بفارق 3 أهداف للعبور إلى دور الثمانية بالبطولة القارية، وهو الأمر الذي يبقى في غاية الصعوبة مع قوة الدحيل الذي لم يعرف طعم الخسارة أو التعادل في النسخة الحالية.

سيناريو 2014

يبحث العين عن تكرار سيناريو 2014، ولعب العين ضد الدحيل في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا عام 2014 وفاز في الإمارات بنتيجة 2-1.

ونجح العين في حصد الفوز على الدحيل بخماسية دون رد سجلها إبراهيما دياكيه وأليكس بروسكي ومحمد عبد الرحمن والغاني جيان أسامواه ”هدفين“.

وفاز الدحيل على العين في الإمارات في جولة الذهاب بدور الـ16 للنسخة الحالية بنتيجة 4-2، وسجل للدحيل يوسف العربي وتي هي نام وإسماعيل محمد والمعز علي عبد الله وأحرز للعين أحمد خليل وإبراهيما دياكيه.

زوران ضد بلماضي

ينتظر المتابعون مواجهة مثيرة على الصعيد التكتيكي بين الثنائي الكرواتي زوران ماميتش المدير الفني لفريق العين والجزائري جمال بلماضي المدير الفني للدحيل.. ونجح الثنائي في حصد الثنائية المحلية في الإمارات وقطر.

ويملك بلماضي ، 42 عامًا ، تاريخًا من النجاحات في الولاية الأولى مع الدحيل ثم منتخب قطر.. وفاز بلقب الدوري القطري 4 مرات وتعادل مرة وقاد العنابي للفوز بلقب كأس الخليج عام 2014.

ويبدو زوران، 46 عامًا، من المدربين الكبار في كرواتيا بالفوز بلقب الدوري الكرواتي 3 مرات مع دينامو زغرب كما حصد كأس كرواتيا مرتين ثم فاز بالثنائية مع العين.

العين والريمونتادا

يبحث العين عن الريمونتادا وتحقيق الفوز بفارق 3 أهداف، وهو الأمر الذي يزيد من صعوبة المواجهة.

ويفتقد العين خدمات البرازيلي كايو لوكاس الجناح الأيسر لطرده في مباراة الدحيل، بينما يعود الجناح الأيمن حسين الشحات مع عودة المدافع الدولي مهند العنزي.

ويتسلح الفريق الإماراتي بقدرات الهداف السويدي ماركوس بيرج وصانع الألعاب عمر عبد الرحمن مع انطلاقات الشحات وريان يسلم وهذا الرباعي يراهن عليه زوران لصناعة الفارق هجوميًا.

ويعتمد العين على الثنائي أحمد برمان ومحمد عبد الرحمن كلاعبي ارتكاز مع الرهان على رباعي الدفاع بندر الأحبابي ومهند العنزي وإسماعيل أحمد والياباني تسوكاسا شيوتاني بوجود الحارس خالد عيسى.

وأكد أحمد عبد الحليم ، مدرب الوحدة الإماراتي الأسبق، لـ“إرم نيوز“ أن العين أمامه مهمة صعبة بالفوز على الدحيل في عقر داره بفارق ثلاثة أهداف.

وأضاف: ”الأمر صعب بكل المقاييس فالعين قادر على التسجيل، ولكن الدحيل يستطيع هز الشباك أيضًا وهو ما يزيد من صعوبة المهمة بالنسبة للفريق الإماراتي“.

الدحيل المنطلق

يبدو الدحيل منطلقًا في البطولة الآسيوية بخوض 7 مباريات دون هزيمة أو تعادل وتسجيل 17 هدفًا على مدار اللقاءات السبعة مع استقبال 8 أهداف.

ورغم إصابة التونسي يوسف المساكني صانع الألعب إلا أن الدحيل لم يتأثر بالسلب مع وجود القوة الضاربة في تشكيلة بلماضي، وخاصة المهاجم المغربي يوسف العربي صاحب الخبرات بجانب كريم بوضياف والكوري الجنوبي نام تي هي ولويس جونيور مع دعم لاعب الوسط السريع لوكاس مينديز والمعز علي وسلطان البريك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com