مباراة بيروزي والجزيرة.. ماذا يحتاج ”فخر أبوظبي“ لعبور الفخ الإيراني في دوري أبطال آسيا؟

مباراة بيروزي والجزيرة.. ماذا يحتاج ”فخر أبوظبي“ لعبور الفخ الإيراني في دوري أبطال آسيا؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

يحل فريق الجزيرة الإماراتي ضيفًا ثقيلًا على نظيره بيروزي الإيراني، مساء اليوم الاثنين، في جولة الإياب لدور الستة عشر بدوري أبطال آسيا.

وحصد فريق الجزيرة فوزًا غاليًا في جولة الذهاب بنتيجة 3-2 في الإمارات وهو ما يجعل جميع الاحتمالات واردة في موقعة الإياب التي يستضيفها ملعب ”آزادي“ في العاصمة الإيرانية طهران.

ويستعرض ”إرم نيوز“ بعض الأمور التي يحتاجها فريق الجزيرة في مواجهته ضد بيروزي لعبور الفخ الإيراني، والتأهل إلى دور الثمانية بالبطولة الآسيوية.

الانضباط الدفاعي

يحتاج الجزيرة لانضباط دفاعي محكم في مواجهة فريق بيروزي صاحب الاندفاع الهجومي الواضح وخاصة في ملعبه، ومع حماسة جماهيره، وخبرة مدربه الكرواتي برانكو.

يعتمد بيروزي على سرعة وقدرات المهاجم علي عليبور وأيضًا، جودوين منشاه مع فرشاد أحمد زادة وصادق موهارمي كجناحين.

ويعول الجزيرة على قلبي الدفاع مسلم فايز ومحمد المسلمي لمواجهة الهجوم الإيراني مع الظهيرين محمد فوزي وبدر العطاس.

استغلال الفرص

أصبح الجزيرة بحاجة لاستغلال الفرص في المباراة المرتقبة أمام بيروزي.

ويسعى الفريق الإماراتي لحسم الفوز والتأهل من خلال هز الشباك الإيرانية، فالتعادل أو الفوز يصعد بالجزيرة أو تسجيل هدفين يربك حسابات الفريق الإيراني.

ويعتمد المدرب الهولندي هينك تين كات، المدير الفني للجزيرة، على استغلال الفرص من جانب الثنائي الهجومي علي مبخوت والبرازيلي رومارينهو بجانب تمريرات المغربي مبارك بوصوفة التي تصنع الفارق مع إمكانية الاعتماد على الثنائي خليفة مبارك وسالم راشد.

عدم التأثر بضغط الجماهير

يبقى الجزيرة أمام مهمة صعبة لمواجهة ضغوط جماهير بيروزي المتحفزة في ملعب ”آزادي“ الذي يتسع لحضور 100 ألف مشجع.

وتبدو مهمة المدرب الهولندي هينك تين كات المدير الفني للجزيرة صعبة للغاية من أجل إبعاد لاعبيه عن هذه الضغوط، ويجب أن يساعده في هذا الأمر اللاعبون أصحاب الخبرات مثل: مبارك بوصوفة نجم المغرب والبرازيلي رومارينهو وعلي مبخوت.

وأكد أيمن الرمادي، مدرب عجمان الإماراتي، لـ“إرم نيوز“، أن الجزيرة أمامه مهمة صعبة للتوازن فنيًا داخل المستطيل الأخضر، في ظل الضغوط الجماهيرية والحماسة المعروف بها الفريق الإيراني.

وأضاف: ”المباراة في الملعب، والفوز يعطي الجزيرة التأهل كما أنه يعطي بيروزي الصعود إلا في حالة تسجيل الجزيرة 3 أهداف والخسارة بفارق هدف“.

المعادلة البدنية

يحتاج الجزيرة لمعادلة بدنية بتوزيع مجهود لاعبيه بدنيًا بالشكل المناسب، خاصة أن لاعبي الفريق الإماراتي أمامهم مواجهة حافلة بالندية والركض والمجهود الكبير.

وأصبح الجزيرة بحاجة للاستفادة من الخبرات للتعامل مع المباراة بالكامل وعدم الاندفاع البدني بشكل كبير؛ كي لا يخسر الفريق الرهان مع نهاية اللقاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com