مباراة العين والريان.. كيف تدور موقعة الحسم في دوري أبطال آسيا؟

مباراة العين والريان.. كيف تدور موقعة الحسم في دوري أبطال آسيا؟

تتجه الأنظار إلى ملعب “جاسم بن حمد” بالعاصمة القطرية الدوحة لمتابعة المواجهة الكروية الساخنة والمثيرة بين الريان القطري وضيفه العين الإماراتي في الجولة السادسة والأخيرة للمجموعة الثالثة ببطولة دوري أبطال آسيا.

ويحتل العين الإماراتي المركز الثاني برصيد 7 نقاط بقيادة مديره الفني الكرواتي زوران ماميتش، بفارق نقطة واحدة عن الريان القطري صاحب المركز الثالث الذي يقوده المدير الفني الدنماركي مايكل لاودروب.

ويستعرض “إرم نيوز” في التقرير الآتي أبرز ملامح موقعة الحسم بين العين والريان.

تاريخ المواجهات

تقابل الفريقان من قبل 3 مرات وفاز العين مرة والريان مرة وتعادلا في الثالثة قبل مواجهة اليوم.

بدأت اللقاءات بعدما وقع الفريقان بدور المجموعات بدوري الأبطال عام 2013 ، وفاز العين في الإمارات بثنائية كيمبو إيكوكو وأليكس بروسكي وسجل للريان اللاعب نيلمار بينما فاز الريان في قطر وأحرز نيلمار وجار الله المري ثنائية الريان وأحرز للعين يوسف البلوشي.

وتقابلا في دور المجموعات بدوري الأبطال هذا العام، وتعادل الفريقان في الإمارات بهدف لكل منهما بعدما سجل السويدي ماركوس بيرج هدف العين من ضربة جزاء وتعادل الريان بهدف عبد الرازق حمد الله من ضربة جزاء.

حسابات التأهل

تعد حسابات التأهل عاملاً يشعل حسابات مباراة العين والريان والصدام الكروي المثير والمرتقب بين الفريقين.

يعني الفوز أو التعادل تأهل العين مباشرة إلى دور الستة عشر بالبطولة ويبقى الفوز هو السيناريو الوحيد أمام الريان من أجل التأهل رسمياً وهو ما يزيد الضغوط على أصحاب الأرض في مواجهة زعيم الكرة الإماراتية.

زوران.. وبر الأمان

يبحث العين مع مدربه زوران عن الوصول إلى بر الأمان وهو ما يتحقق عبر التعادل أو الفوز، ولكن المدرب الكرواتي يبحث عن خطة متوازنة تعبر بفريقه المباراة.

ويفتقد الفريق الإماراتي في المباراة عنصرين مؤثرين هما إسماعيل أحمد الموقوف بسبب الإنذارات ولاعب الوسط محمد عبد الرحمن، الذي طرد في المباراة ضد الهلال في الجولة الخامسة.

ويضع زوران رهانه على تألق حارس مرماه خالد عيسى مع تماسك الرباعي الدفاعي مهند العنزي والكوري الجنوبي تسوساكا شيوتاني ومحمد أحمد وبندر الأحبابي.. ويُعد غياب إسماعيل أحمد مؤثراً خاصة في ظل قدراته البدنية، ولكن بندر يستطيع تعويض الغياب.

ويعتمد زوران على ثنائي الارتكاز عامر عبد الرحمن وأحمد برمان وأمامهما صانع الألعاب الموهوب عمر عبد الرحمن والجناحان حسين الشحات اللاعب المصري السريع والبرازيلي كايو لوكاس بينما يقود الهجوم ماركوس بيرغ.

ستكون تعليمات زوران واضحة لإيقاف خطورة هجوم الريان خاصة سباستيان سوريا ورودريغو تاباتا كما أن مهمة الجناحين الشحات وكايو مهمة للتحول من الدفاع للهجوم.

وأكد المدرب المصري أيمن الرمادي، المدير الفني لفريق عجمان الإماراتي، لـ”إرم نيوز”، أن مباراة العين والريان تحتاج لأعصاب هادئة وتعامل مع واقع المباراة وخبرات متراكمة وهو ما يتمتع به لاعبو العين ومدربهم زوران.

وأضاف: “زوران يعلم جيداً كيفية إيقاف خطورة لاعبي الريان كما أنه يستطيع الاستفادة من التمريرات المعاكسة من خلال تمريرات عموري وتحركات الشحات وكايو بالتبادل وقدرات الهداف السويدي ماركوس بيرغ”.

أفكار لاودروب

يعتمد الريان على قدرات مدربه الدنماركي مايكل لاودروب الذي يملك خبرات مميزة نتيجة نجوميته الواسعة كلاعب كرة قدم رائع وأيضاً تجاربه التدريبية في إسبانيا وإنجلترا.

ويفتقد الريان أخطر أوراقه الهداف المغربي عبد الرازق حمد الله في مواجهة العين، ويتسلح الفريق القطري بقدرات الثنائي المتميز سباستيان سوريا ورودريغو تاباتا وهذا الدويتو يمتلك الخبرات مع مهارات المغربي محسن متولي والكوري كو ميونغ.

يعتمد لاودروب على أفكاره التكتيكية خاصة بالتركيز من العمق واللعب بمهارات تاباتا وسوريا مع دعم متولي وميونغ في وسط الملعب.