مباراة الأهلي والجزيرة.. كيف حسم عملاق السعودية الصدام أمام فخر أبوظبي؟

مباراة الأهلي والجزيرة.. كيف حسم عملاق السعودية الصدام أمام فخر أبوظبي؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

بعد 90 دقيقة من الإثارة والندية نجح فريق الأهلي السعودي في حسم الفوز على حساب ضيفه الجزيرة الإماراتي بنتيجة 2/1، مساء الإثنين، على ملعب الجوهرة المشعة بمدينة جدة في الجولة الثانية للمجموعة الأولى بدوري أبطال آسيا.

ونجح الأهلي السعودي في حصد فوزه الثاني على التوالي بالمجموعة بدوري الأبطال، ليتصدر الترتيب بينما تجمد رصيد الجزيرة عند 3 نقاط.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز أسباب فوز الأهلي السعودي على الجزيرة الإماراتي.. فإلى السطور القادمة:

خبرات الأهلي
استفاد الأهلي السعودي من خبرات لاعبيه بشكل بارز خاصة في البداية الهجومية القوية والضاغطة على مرمى الجزيرة وتسجيل هدف بتسديدة رائعة لتيسير الجاسم في الدقيقة العاشرة.

واستطاع الأهلي أن يكرس خبرات لاعبيه لصالح الفريق، وخاصة بعد قرار المدرب الأوكراني سيرجي ريبيروف المدير الفني بعودة تيسير الجاسم إلى تشكيل الأساسي ليكون ضابط إيقاع في تشكيلة الأهلي.

تألق المسيليم
قدّم الحارس المخضرم ياسر المسيليم أداءً أكثر من رائع في مباراة الأهلي والجزيرة بتصدّيات أكثر من مميزة وإبعاد للخطورة التي شكلها مهاجمو الفريق الإماراتي.

وأصبح ياسر المسيليم نجم الشباك لدى الجماهير بعد المباراة، خاصة أن الجميع أدرك أهمية الدور الذي لعبه أخطبوط الفريق السعودي، بتصديه لفرص كادت تتحول إلى أهداف وتشكل الخطورة على مرمى فريقه.

وكانت من أصعب الفرص ضربة الرأس التي أبعدها المسيليم ببراعة، بجانب الكرة العرضية من علي مبخوت قبل النهاية وهو الأمر الذي ساهم في خروج الأهلي فائزًا.

وأثنى الحارس المصري نادر السيد نجم منتخب الفراعنة الأسبق، الذي لعب في نادي كلوب بروج البلجيكي بالمستوى الذي قدّمه ياسر المسيليم في مباراة الأهلي والجزيرة، مؤكدًا أن المسيليم وضع خبراته وقدراته لصالح الفريق.

وأشار نادر لشبكة ”إرم نيوز“ إلى أن تألق المسيليم يظهر في الفرص التي كانت على بعد سنتميترات من خط المرمى، وهو أمر في غاية الصعوبة لأي حارس مرمى ويحتاج لخبرة وتمرس وهو ما فعله المسيليم.

الجزيرة وغياب التركيز
رغم الهزيمة إلا أن الجزيرة لم يقدّم عرضًا سيئًا بل كان صاحب فرص حقيقية على المرمى ونجح في تهديد مرمى الأهلي أكثر من مرة.

وعانى لاعبو الجزيرة بشكل واضح من غياب التركيز أمام المرمى، وهو ما ساهم في ضياع عدة فرص محققة كادت تتحول إلى أهداف لولا رعونة الخط الأمامي للجزيرة وأيضًا تألق دفاع وحارس مرمى الأهلي السعودي.

دور ميليغان
لعب الأسترالي مارك ميليغان دورًا مهمًا للغاية في فوز النادي الأهلي السعودي بالمباراة، خاصة أنه أدى بصورة رائعة في مركز قلب الدفاع، وأضفى صلابة على الخط الخلفي للراقي.

ونجح ميليغان بروحه القتالية وإصراره الكبير في إبعاد الخطورة عن مرمى الأهلي السعودي، خاصة أن الجزيرة قام بضغط هجومي كبير، لا سيما بعد هدف التقدم للأهلي، وهو الأمر الذي تصدى له ميليغان وزملاؤه في خط دفاع الأهلي السعودي، ونجحوا في تأجيل هدف الجزيرة للحظات الأخيرة، رغم أن هناك عدة فرص محققة سنحت للأهلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com