العين الإماراتي يصف بعض قرارات التحكيم أمام نادي الهلال بـ”المستفزة”

العين الإماراتي يصف بعض قرارات التحكيم أمام نادي الهلال بـ”المستفزة”

انتقد محمد عبيد حماد، مشرف الفريق الأول لنادي العين الإماراتي، بعض قرارات التحكيم خلال مواجهة الهلال السعودي في دوري أبطال آسيا لكرة القدم ووصفها “بالمستفزة”.

وتعادل الفريقان الملقبان باسم “الزعيم” دون أهداف في مباراة قمة بين متصدرَي الدوري في السعودية والإمارات.

ونقل حساب العين على تويتر عن حماد قوله، اليوم الأربعاء: “بعض القرارات التحكيمية كانت مستفزة، كما أن الحكم لم ينجح في اعتماد أسلوب التعامل مع لاعبي فريق العين على صعيد التخاطب، بالإضافة إلى التسرع في إشهار البطاقات على عكس تعامله مع المنافس”.

“أشهر الحكم إنذارًا لمحمد عبد الرحمن من أول احتكاك له بلاعب الهلال، ومع بداية المباراة لم يحتسب حالة تسلل واضحة ضد المنافس كانت من الممكن أن تثمر عن هدف”.

“مثل تلك الأمور من الحكم تستفز أي مدرب حريص على مصلحة فريقه خصوصًا في ظل إفراطه في توزيع البطاقات الأمر الذي ربما يؤدي لافتقاد الفريق جهود عدد من اللاعبين في مراحل حاسمة من المسابقة إثر حصولهم على إنذارات غير مستحقة”.

واستشاط زوران ماميتش، مدرب العين، غضبًا خلال اللقاء واستبعده الحكم العماني أحمد أبوبكر قبل أن يظهر مساعده دامير كرزنار (كيركي) في المؤتمر الصحافي.

وقال كيركي: “المدرب زوران لم يكن عصبيًا؛ ولكنه يعيش بكل مشاعره مباريات فريقه ويتفاعل مع مجريات اللعب بأدق التفاصيل، وتلك هي طريقته في التعامل مع جميع المباريات”.

وأضاف: “إذا عقدنا مقارنة بين الشوطين نجد أن العين كان قريبًا من الفوز بنتيجة المباراة في الشوط الأول، إذ صنعنا فرصتين محققتين من هجمتين صريحتين على مرمى الهلال.

“وفي الشوط الثاني كان الهلال أقرب للتسجيل على مرمانا والتعادل نتيجة عادلة”.

وأصبح رصيد كل فريق في المجموعة الرابعة بدوري الأبطال نقطة واحدة عقب تعادل الريان القطري 2-2 مع الاستقلال الإيراني في الجولة الأولى، يوم الثلاثاء أيضًا.

ويوم الثلاثاء المقبل سيلعب العين على أرضه مع الريان، بينما يلتقي الهلال مع الاستقلال في ملعب محايد في سلطنة عمان.