الاتحاد الإيراني يعقد أزمة الملاعب المحايدة

الاتحاد الإيراني يعقد أزمة الملاعب المحايدة

المصدر: فريق التحرير

يبدو أن مشكلة الملاعب المحايدة ستكون أكثر تعقيدًا بين الفرق السعودية ونظيرتها الإيرانية والقطرية.

وطلب الاتحاد الإيراني ناديي استقلال طهران وتراكتور سازي، المشاركين في دوري أبطال آسيا، باختيار الدوحة للعب مبارياتهما في البطولة باعتبارها أرضًا محايدة.

وذكرت صحيفة ”الرياضية“ السعودية أن ”الاتحاد الإيراني لكرة القدم طلب من استقلال طهران وتراكتور  اللعب في (قطر) كأرض محايدة، لمواجهة ممثلي السعودية (الهلال والأهلي)، رغم أنه أصر سابقًا على رفض الملاعب المحايدة.

وأضافت الصحيفة أن قرار الاتحاد الإيراني لكرة القدم جاء عقب قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بعدم اللعب على ملاعب محايدة في مباريات الأندية السعودية والقطرية، وهو ما يعد لجوءً إلى الأساليب الملتوية من جانب الاتحاد الإيراني.

وكان اتحادا السعودية والإمارات قد تقدّما بطلب اللعب في ملاعب محايدة في المباريات التي تجمع فرق البلدين مع فرق قطر وإيران، رغم قبول السعودية والإمارات قرار المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي بعدم وجود ملاعب محايدة في مباراة فرق البلدين مع الأندية القطرية مؤخرًا.

ومع قرار الاتحاد الإيراني الأخير باختيار اللعب في الدوحة يبدو أن المشكلة ستأخذ منحًا آخر، مع توتر العلاقات بين السعودية وقطر، إذ قررت السعودية في يونيو الماضي مع البحرين والإمارات ومصر قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر واتهمتها بدعم الإرهاب لكن الأخيرة تنفي.

وتلعب فرق الغرافة القطري مع الأهلي السعودي والجزيرة الإماراتي وتركتور سازي تبريز في المجموعة الأولى من دوري أبطال آسيا.

بينما تلعب فرق العين الإماراتي والريان القطري واستقلال طهران الإيراني والهلال السعودي في المجموعة الرابعة في المسابقة ذاتها.

مواد مقترحة