نادي الهلال يتطلع للاحتفال بالذكرى الـ60 لتأسيسه بالتأهل لنهائي دوري أبطال آسيا

نادي الهلال يتطلع للاحتفال بالذكرى الـ60 لتأسيسه بالتأهل لنهائي دوري أبطال آسيا
#إرم_سبورت

المصدر: رويترز

سيتطلع نادي الهلال السعودي ،لتتويج الاحتفال بمرور 60 عامًا على تأسيسه ،بالتأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم ،في إطار سعيه لاستعادة اللقب القاري الغائب عنه منذ “17 عامًا”.

ويدخل نادي الهلال، الفائز باللقب مرتين في 1991 و2000، إياب الدور قبل النهائي ضد بيروزي الإيراني في مسقط، غدًا الثلاثاء، وهو يحمل تقدمًا مريحًا بنتيجة 4 – صفر، حققه في لقاء الذهاب قبل ثلاثة أسابيع في أبوظبي.

ويتطلب الأمر أداءً استثنائيًا من بيروزي ؛ليحرم فريق المدرب رامون دياز من بلوغ النهائي ،للمرة الثانية في 4 سنوات.

ويحتاج الفريق الإيراني إلى أربعة أهداف ،مع الحفاظ على شباكه نظيفة ؛حتى يستطيع فقط معادلة النتيجة، وهو أمر يبدو مستبعدًا بالنظر لمستوى الهلال حاليًا.

لكن المفاجآت معتادة في مسابقة المستوى الأول للأندية في آسيا، ويجب أن يتوخى الهلال، وصيف البطل في 2014، الحذر بعدما حقق منافسه المحلي الاتحاد انتفاضة هائلة ليحرز اللقب عام 2004.

وخسر نادي الاتحاد 3-1 في جدة ،في ذهاب النهائي أمام سيونغنام إيلهوا الكوري الجنوبي، لكن في مباراة تاريخية فاز الفريق السعودي إيابًا خارج ملعبه 5 – صفر ليحرز اللقب لأول مرة.

وسيعتمد الهلال، وهو الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن في البطولة، مرة أخرى على مهاجمه السوري المتألق عمر خربين ،إضافة للاعب الوسط البرازيلي كارلوس إدواردو ،في ظل استمرار غياب الدولي السعودي نواف العابد، بسبب الإصابة.

وحصل لاعب الوسط ،سلمان الفرج على الضوء الأخضر للمشاركة ،بعد تعافيه من الإصابة، لكن ظهوره أمام بيروزي لم يتأكد بعد، وذكرت تقارير صحافية أن دياز قد يبقي الفرج على مقاعد البدلاء ؛لتجنب حصوله على إنذار ،قد يحرمه من المشاركة في ذهاب الدور النهائي ،إذا تأهل الهلال.

وستكون المواجهة الأخرى في قبل النهائي مفتوحة لكل الاحتمالات ،بعدما تعادل شنغهاي سيبغ 1-1 مع أوراوا ريدز الياباني بطل 2007 في الذهاب، قبل مواجهة الفريقين في سايتاما، بعد غد الأربعاء.

محتوى مدفوع