حكم الفيديو تحت المجهر بعد شكاوى أندية بالدوري الألماني – إرم نيوز‬‎

حكم الفيديو تحت المجهر بعد شكاوى أندية بالدوري الألماني

حكم الفيديو تحت المجهر بعد شكاوى أندية بالدوري الألماني
Soccer Football - Bundesliga - Schalke 04 vs Bayern Munich - Veltins-Arena, Gelsenkirchen, Germany - September 19, 2017 Referee Marco Fritz gets advice from the VAR before awarding a penalty to Bayern Munich REUTERS/Wolfgang Rattay DFL RULES TO LIMIT THE ONLINE USAGE DURING MATCH TIME TO 15 PICTURES PER GAME. IMAGE SEQUENCES TO SIMULATE VIDEO IS NOT ALLOWED AT ANY TIME. FOR FURTHER QUERIES PLEASE CONTACT DFL DIRECTLY AT + 49 69 650050

المصدر: رويترز

تقرر استخدام تكنولوجيا حكم الفيديو بهدف تقليل الجدل وحسم القرارات التحكيمية بكل دقة خلال المباريات لكن هذه التقنية لم تحصل بعد على الإجماع الكامل لفرق دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم.

واشتكت بعض الأندية الألمانية من تجربة تكنولوجيا حكم الفيديو هذا الموسم في الدوري وستكون هذه التقنية تحت المجهر مجددًا عند انطلاق الجولة السادسة من مباريات المسابقة غدًا الجمعة.

وسيكون كولونيا بالتحديد متربصًا بعد شعوره بظلم كبير في خسارته 5/0 أمام بروسيا دورتموند الأسبوع الماضي حيث يرى أنه لم يكن يفترض احتساب الهدف الثاني للمنافس حتى بعد لجوء الحكم للفيديو.

كما تشكك الفريق نفسها في حصول منافسه آينتراخت فرانكفورت على ركلة جزاء مثيرة للجدل أمس الأربعاء ولم تتم الاستعانة بحكم الفيديو رغم اعتراضات لاعبي كولونيا.

وكان يتوجب منح كولونيا ركلة جزاء بدت واضحة بعد ذلك لكن لم يلجأ الحكم للفيديو مجددًا ليخسر الفريق بملعبه 1/0.

Socc0

وقال يورغ شماتكه المدير الرياضي لكولونيا: ”ليس لدي أدنى فكرة عن كيفية اتخاذ هذه القرارات. يمكنني أن أتفهم الأمر داخل الملعب لكن ليس عندما أشاهد الإعادة في التلفزيون ولا أريد أن ألعب دور رئيس لجنة الحكام في كل أسبوع لكن الجميع شاهد اللقطات“.

ويتذيل كولونيا الترتيب ويأمل ألا تكون هذه التكنولوجيا محور نقاش عندما يواجه هانوفر يوم الأحد المقبل على أمل إنهاء سلسلة من 5 هزائم.

كما اشتكى شالكة من حكم الفيديو بعد خسارته 3/0 أمام حامل اللقب بايرن ميونخ بينما اتهم رودي فولر المدير الرياضي لباير ليفركوزن الحكام المشرفين على التقنية بأنهم كانوا ”نائمين“ بعد مباراة ضد هوفنهايم الشهر الماضي.

وأُقيمت بعض المباريات دون استخدام حكم الفيديو بسبب مشاكل تقنية.

ورغم عدم الحصول على دعم كامل كما كان يأمل الاتحاد الألماني للعبة فإن سلطات اللعبة دعت إلى الصبر خلال فترة تجربة النظام الذي يظل مكروهًا من قطاع كبير من مؤيدي كرة القدم التقليدية.

وقال راينهارد غريندل رئيس الاتحاد الألماني: ”أنا أحبّذ دائمًا التحلي بالهدوء وهذا هو الهدف من وراء هذا المشروع.. أن يتم تقييم المحتوى والجوانب الفنية خلال موسم كامل“.

ويتفق آخرون مع غريندل في هذا الرأي.

وقال راينهارد روبال رئيس بروسيا دورتموند ورئيس رابطة الدوري الألماني المشرفة على الدرجتين الأولى والثانية إن التكنولوجيا ستساعد في اتخاذ مزيد من القرارات غير المتحيزة.

وقال روبال هذا الأسبوع: ”تكنولوجيا حكم الفيديو تهدف إلى العدل واتضح هذا في العديد من المواقف في مباريات سابقة“.

وأضاف ”التكنولوجيا تعمل لكن جميع الأفراد من لاعبين وحكام وجماهير لم يعتادوا عليها حتى الآن وسيتطلب هذا بعض الوقت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com