الفيفا وكونميبول يلغيان الانتخابات الرئاسية لاتحاد الكرة في بوليفيا

الفيفا وكونميبول يلغيان الانتخابات الرئاسية لاتحاد الكرة في بوليفيا

المصدر: د ب أ

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ واتحاد أمريكا الجنوبية للعبة ”كونميبول“، أمس الثلاثاء، إلغاء الانتخابات الرئاسية لاتحاد الكرة في بوليفيا، والتي كان من المقرر إقامتها بعد غد الجمعة 15 أيلول/سبتمبر الجاري بسبب وجود مخالفات.

وأرسل الفيفا وكونميبول خطابًا إلى الرئيس المؤقت للاتحاد البوليفي، كارلوس ريبيرا، أكدا خلاله أن الموعد الجديد للانتخابات سيتحدد على ضوء التحقيقات التي تشرف عليها بعثة مشتركة من الاتحادين الدولي والقاري في بوليفيا.

وستقوم بعثة الفيفا وكونميبول بمراجعة الإجراءات الخاصة بالانتخابات كما ستعقد اجتماعا مع اللجان الانتخابية والمرشحين لرئاسة الاتحاد البوليفي لكرة القدم.

وقال الاتحادان المذكوران في خطابهما الموجه للاتحاد البوليفي والذي يحمل توقيع كل من فاطمة سامورا من الفيفا وخوسيه مانويل إستيغارغا من كونميبول: ”سيتم عمل تقييم لمجموعة من المخالفات التي تم رصدها طبقا لما جاء في الوثائق التي وصلت إلينا“.

وتفجرت أزمة الاتحاد البوليفي لكرة القدم في 16 آب/أغسطس الماضي عندما استقال رئيس الاتحاد ماركو بيريدو من منصبه، ليتم اختيار كارلوس ريبيرا لشغل المنصب مؤقتا، حتى يتم اختيار رئيس جديد من قبل الجمعية العمومية.

وترأس ماركو بيريدو الاتحاد البوليفي لكرة القدم طوال ثمانية أشهر وتحديدًا منذ كانون الثاني/يناير الماضي عندما استقال الرئيس الأسبق رولاندو لوبيز، على خلفية خضوعه للتحقيق معه في قضايا فساد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com