الاتحاد الألماني سيطالب اليويفا بمناقشة آليات بيع تذاكر المباريات

الاتحاد الألماني سيطالب اليويفا بمناقشة آليات بيع تذاكر المباريات

المصدر: د ب أ

قرر راينهارد غريندل رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم مطالبة الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) بمناقشة تطوير آليات ضبط عمليات بيع تذاكر المباريات.

وجاء ذلك في أعقاب مباراة المنتخبين الألماني والتشيكي التي أقيمت في براغ يوم الجمعة الماضي، ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا، والتي شهدت قيام نحو 200 مشجع ألماني بترديد هتافات مسيئة خلال المباراة.

وقال غريندل في تصريحات نشرتها مجلة ”كيكر“ الألمانية اليوم الإثنين“ ”نحن بحاجة إلى مناقشة قضية التذاكر مع الاتحادات الأوروبية وإيجاد سبل للمزيد من السيطرة عليها وضبطها في كل أنحاء أوروبا“.

وبعد فوز ألمانيا على التشيك 2 /1 يوم الجمعة الماضي لم يذهب اللاعبون باتجاه الجماهير لشكرهم على مساندتهم للفريق كما جرت العادة، ولكنهم ذهبوا مباشرة إلى غرف تغيير الملابس.

وقال غريندل: ”لاعبونا لم يتمكنوا من إلقاء التحية للجماهير المسالمة دون أن يفعلوا ذلك اتجاه الآخرين“.

وأضاف ”رغم ذلك فإن أغلبية الجماهير الألمانية منحتنا مساندة رائعة، كانوا مسالمين وتصرفاتهم كانت نموذجية“.

وقال أوليفر بييرهوف مدير المنتخب الألماني إن هؤلاء المشجعين المتورطين لم يشتروا التذاكر من المنافذ الرسمية للاتحاد الألماني، ومنها نادي مشجعي المنتخب الوطني.

وذكرت الشرطة في ولاية ساكسونيا الألمانية اليوم الإثنين أنه جرى تحديد هوية 13 مشجعًا على الأقل من دريسدن تورطوا في أحداث المباراة، كان اثنان منهم قد تلقيا من قبل رسائل تحذيرية من الشرطة.

وقال هورست كريتسشمار رئيس الشرطة في دريسدن: ”نتصرف بشكل مسبق تحسبًا لتفويضنا من جانب السلطات المختصة، بإجراء تحقيقات جنائية“.

وأبدى يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب غضبه إزاء سلوك المشجعين الذين رددوا شعارات النازيين الجدد متجاهلين دقيقة الصمت للحداد على رحيل لاعبين سابقين بالمنتخب التشيكي.

وقال لوف أمس الأحد إن المشجعين ”استغلوا ساحة كرة القدم ومباراة للمنتخب الوطني، ليتبعوا السلوك الأكثر إحراجًا وخزيًا لبلادنا.“

وتجدر الإشارة إلى أنه من المقرر أن يجتمع المجلس التنفيذي لليويفا في مدينة نيون السويسرية في 20 سبتمبر الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com