فضيحة جديدة تضرب أرتور فيدال في تشيلي

فضيحة جديدة تضرب أرتور فيدال في تشيلي

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

ضربت فضيحة جديدة نجم منتخب تشيلي، وبايرن ميونخ الألماني، أرتور فيدال، أثناء معسكر منتخب بلاده الذي يستعد لمواجهة كلٍ من باراغواي، وبوليفيا، في تصفيات كأس العالم بأمريكا الجنوبية.

وبحسب تقارير إعلامية محلية، فالنجم التشيلي المعروف بلياليه الساهرة في أوروبا وتشيلي، ذهب إلى كازينو برفقة مجموعة من أصدقائه، وأحدثوا فوضى كبيرة، أدت لتدخل رجال الأمن.

وبحسب مصدر أمني، لم يتم اعتقال أي شخص في الحادث، الذي وقع في كازينو ”مونتيسيلو“ الموجود حوالي 50 كيلومترًا عن العاصمة التشيلية سانتياغو.

ونفى فيدال خلال تصريح للصحافة المحلية الأحداث، قائلاً: ”أنا قادم من منزلي، وأنفي كل هذه الشائعات، وأنتم تواصلون تلويث صورتي وخلق الأكاذيب“.

وتراجع فيدال عن نفيه سابقا بشأن الذهاب إلى الكازينو واعترف بأنه ذهب بالفعل لكنه لم يشارك في هذه الأحداث المؤسفة.

وقال فيدال، نجم خط وسط بايرن ميونيخ الألماني: ”لا يمكنني منع ما يفعله أصدقائي.. أشعر بالصدمة لأنهم وضعوني في مثل هذا الموقف.. ذهبت إلى الكازينو ولكنني ذهبت بعدها إلى المنزل“.

وكان فيدال، مثل باقي أعضاء الفريق، حصل على إذن من المدرب خوان أنطونيو بيزي بالحصول على إجازة مساء أمس الاثنين على أن ينضم لتدريبات الفريق في الحادية عشر من صباح اليوم بتوقيت سانتياجو.

يذكر أن نفس الكازينو كان مصدرًا لفضيحة سابقة للنجم التشيلي خلال كوبا أمريكا 2015، حيث تعرض لحادثة سير أثناء عودته في حالة سكر، ونجا من الموت بأعجوبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com