الشرطة الألمانية تقتحم غرفة ملابس لايبزغ وتسب مهاجمه.. لماذا؟ (فيديو)

الشرطة الألمانية تقتحم غرفة ملابس لايبزغ وتسب مهاجمه.. لماذا؟ (فيديو)

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

انتشر فيديو صادم عبر مواقع التواصل الاجتماعي وموقع يوتيوب لرجال شرطة ألمان يسبون ويشتمون تيمو فيرنر مهاجم لايبزغ في غرفة خلع ملابس الفريق عقب الخسارة بهدفين أمام شالكه في افتتاح مباريات الفريقين في البوندسليغا.

وأمسك أحد الضباط بقميص فيرنر وأخذ يغني أغنية تحمل سبابا للمهاجم الألماني، وكان بين الضباط الثلاثة الذين دخلوا غرفة ملابس لايبزيغ واحد مسلح.

وشارك فيرنر البالغ عمره 21 عاما في خسارة فريقه وصيف بطل الدوري الألماني الموسم الماضي بهدفين نظيفين أمام شالكه قبل يومين.

ومهاجم شتوتغارت السابق لا يحظى بشعبية كبيرة في شالكه بعد محاولته للحصول على ركلة جزاء عبر ادعائه السقوط على أرض الملعب خلال مباراة الفريقين في الدوري في ديسمبر/ كانون الأول الماضي وبالفعل احتسب الحكم ركلة جزاء ليفوز لايبزيغ بالمباراة بهدفين مقابل هدف.

ولم يتم التأكد بعد ما إذا كان من ظهر في الفيديو ضباط شرطة بالفعل أم لا.


وقال أندرياس ريغر، المتحدث باسم شرطة هيسي  ”لقد تم التعرف من خلال الصور على من فيها، يبدو من الملابس أنهم من أفرد شرطة مكافحة الشغب في هيسيا، وسنفتح تحقيقا في الواقعة“.
واعتذر فيرنر عن ادعاء السقوط داخل منطقة الجزاء واعتبر أنه كان مخطئا قائلا ”كل ما يمكنني قوله هو ما قلته من قبل أن مدافع شالكه نالدو أعاقني وبالتالي فقدت السيطرة وهذا ما شاهده الجميع. بالطبع كان سقوطها غير مبرر“.
وأضاف أن ”لاعبي شالكه أكدوا أني قلت للحكم إن المدافع لم يلمسني حتى ، غير أنه كان شيئا سيئا بالنسبة لي القيام به وأنا أسف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com