بروسيا دورتموند يتخذ موقفًا حاسمًا ضد عثمان ديمبلي

بروسيا دورتموند يتخذ موقفًا حاسمًا ضد عثمان ديمبلي

اتخذ نادي بروسيا دورتموند الألماني موقفا حاسما ضد لاعبه الفرنسي عثمان ديمبلي، بعد انقطاعه عن التدريبات أخيرا، رغبة منه في الانتقال لصفوف برشلونة الإسباني.

وقرر دورتموند، مواصلة استبعاد ديمبلي، من تدريبات الفريق، حتى إشعار آخر.

وقال النادي الألماني، في بيان رسمي، نُشر على صفحته الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي: “تم اتخاذ قرار مشترك بين هانز يواكيم فاتسكه ومايكل زورك والمدرب بيتر بوس باستمرار استبعاد عثمان ديمبلي عن تدريبات الفريق”.

وأوضح مايكل زورك، المدير الرياضي للنادي: “ينصب تركيزنا الآن على الاستعداد لأولى مباريات دورتموند في البوندسليغا أمام فولفسبورغ نهاية هذا الأسبوع”.

وأضاف: “بطبيعة الحال عثمان ديمبلي لديه الفرصة في التدرب منفردًا بعيدا عن الفريق”.

وأتم البيان: “بروسيا دورتموند لن يعلق على أكثر من ذلك”.

وقرر بروسيا دورتموند فرض غرامة مالية بحق ديمبلي (20 عامًا) مع إيقافه حتى غد الإثنين بسبب غيابه بدون إذن عن تدريبات الفريق الخميس الماضي، ولكن تم تمديد عقوبة الإيقاف لأجل غير مسمى.

واتخذ قرار العقوبة كل من بيتر بوش المدير الفني ومايكل زورك مدير الكرة وهانز يواخيم فاتسكه الرئيس التنفيذي للنادي عقب الفوز على رايلازين آرلين 4/0 في كأس ألمانيا.

وكان بروسيا دورتموند قد رفض عرضًا من برشلونة الإسباني لضم ديمبلي لكن هانز-يواخيم فاتسكه، الرئيس التنفيذي للنادي اعترف بأنه من الصعب توقع الاحتفاظ باللاعب مع الفريق إلى ما بعد فترة الانتقالات الصيفية.

وأوضح فاتسكه في وقت سابق “الأمر لا يحسم حتى غلق سوق الانتقالات. فإذا عرض أي فريق 500 مليون، فيمكنه ضم أي لاعب”.

وقال زورك للموقع الرسمي للنادي على الإنترنت: “تركيزنا الحالي ينصب على إعداد الفريق لمباراته الافتتاحية في الدوري أمام فولفسبورغ. يمكن لديمبيلي أن يخضع لتدريبات منفردة بعيدًا عن الفريق”.

تجدر الإشارة إلى أن برشلونة يكافح من أجل إبرام صفقة مناسبة، بعد إتمام انتقال نجمه البرازيلي نيمار إلى باريس سان جيرمان الفرنسي في صفقة قياسية قيمتها 222 مليون يورو (263 مليون دولار).

وانضم ديمبلي إلى بروسيا دورتموند في مايو 2016 قادمًا من رين الفرنسي مقابل 15 مليون يورو.

وكان برشلونة قد عرض 90 مليون يورو بالإضافة لأموال إضافية سيتم دفعها وفقًا لأداء اللاعب.

وليس بروسيا دورتموند بغريب عن بيع لاعبيه الأساسيين بعدما استغنى عن ماتس هوملس وإلكاي غوندوغان وهنريك مخيتريان في 2016 مقابل مبالغ مادية كبيرة.

وتم الثناء عليهم كثيرًا لتعاملهم مع الحادث الأخير.

وقال أولي هونيس رئيس نادي بايرن ميونخ لشبكة “سكاي”: “أعتقد أن بروسيا دورتموند تصرفوا بشكل واعٍ للغاية. ويجب عليك أيضًا كفريق كبير، مثل بروسيا دورتموند حاليًا، أن تظهر قوتك في بعض الأحيان وأن تقول إما نحصل على ما نريد أو سيبقى هنا”.