استبعاد لاعبين من منتخب إيران لمشاركتهما ضد نادٍ إسرائيلي

استبعاد لاعبين من منتخب إيران لمشاركتهما ضد نادٍ إسرائيلي

المصدر: إرم نيوز

أعلن نائب وزير الشباب والرياضة الإيراني محمد رضا داورزني، الخميس، أن الوزارة قررت منع لاعبين اثنين من تشكيلة المنتخب الإيراني هما: مسعود شجاعي، وإحسان حاج صفي بسبب مشاركتهما مع فريقهما نادي بانيونيوس اليوناني ضد نادي مكابي الإسرائيلي.

وقال داورزني في تصريحات صحفية، إن شجاعي وحاج صفي، لن تتم دعوتهما للمنتخب الإيراني لكرة القدم بعدما انتهكا الخطوط الحمراء.

وفي سياق متصل، انتقد مدرب نادي ”بندر انزلي“ الإيراني محمد مايلي كهن، المواقف التي وصفها بالمتشددة ضد شجاعي وحاج صفي، داعياً وزارة الشباب والرياضة إلى تجنب التجاوزات والمواقف المتشدد ضد اللاعبين.

وفي سياق متصل، اتخذ الاتحاد الإيراني لكرة القدم، قراراً باستبعاد مسعود شجاعي، وإحسان حاج صفي، بسبب مشاركتهما مع اللعب ضد نادي مكابي الإسرائيلي.

وقال مصدر في الاتحاد لوكالة أنباء ”الرياضة الإيرانية“، إن الاتحاد الإيراني لكرة القدم قرر استبعاد مسعود شجاعي وإحسان حاج صفي، من تشكيلة المنتخب بسبب مشاركتهما في مباراة ضد فريق يمثل إسرائيل.

وكان وزير الشباب والرياضة الإيراني مسعود سلطاني فر، استنكر  مشاركة شجاعي، وحاج صفي مع فريقهما نادي بانيونيوس اليوناني ضد نادي مكابي الإسرائيلي، معتبراً ”هذه المشاركة محل إدانة واستنكار ولا يمكن توجيهها“.

ودعا سلطاني فر جميع الرياضيين الإيرانيين إلى عدم الاعتراف بالكيان المحتل ودعم فلسطين وشعبها المظلوم، حسب تعبيره.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية، أشادت الجمعة الماضي، وعبر حسابها الرسمي الفارسي على ”تويتر“ بخطوة شجاعي وحاج صفي نتيجة تجاوزهما الخط الأحمر وكسر مقاطعة اللاعبين الإسرائيليين من قبل إيران.

وقالت الخارجية الإسرائيلية في تغريدتها ”نحيي مسعود شجاعي وحاج صفي لتجاوزهما الخط الأحمر وكسر مقاطعة اللاعبين الإسرائيليين من قبل الإيرانيين“.

وكان شجاعي وحاج صفي لاعبا نادي بانيونيوس اليوناني قد شاركا في المباراة التي جمعت، ، بانيونيوس ضد نادي مكابي الإسرائيلي ضمن مباراة الدور التمهيدي لدوري أبطال أوروبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com