أجواء حزينة ربما تخيم على مباراة أياكس الافتتاحية للموسم في ملعبه – إرم نيوز‬‎

أجواء حزينة ربما تخيم على مباراة أياكس الافتتاحية للموسم في ملعبه

أجواء حزينة ربما تخيم على مباراة أياكس الافتتاحية للموسم في ملعبه

المصدر: رويترز

باع أياكس الهولندي جميع التذاكر لأول مباراة على ملعبه في الموسم الجديد أمام ضيفه نيس الفرنسي في تصفيات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء لكن أجواء حزينة ربما تخيّم على الاستاد حيث سيقوم اللاعبون والجماهير بتحية لاعب الوسط عبدالحق نوري.

وسقط اللاعب البالغ عمره 20 عامًا مغشيًا عليه خلال مباراة ودية في النمسا في الثامن من يوليو وتسبب ذلك في تلف دائم لبعض أجزاء المخ.

ودعم الجميع عائلة نوري واحتشدت جماهير أياكس خارج منزله في الأيام التالية للواقعة وعبّرت عن تعاطفها في مباريات الفريق من وقتها.

وأحرز دون فان دي بيك أحد أقرب أصدقاء نوري هدف أياكس في التعادل 1/1 مع نيس في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي.

وقال فان دي بيك في إشارة إلى اسم نوري الذي يشتهر به ”أهدي هذا الهدف لأبي وعائلته“.

وأظهر لاعبو نيس تعاطفهم أيضًا حيث ارتدوا قمصانًا أثناء الإحماء كتب عليها ”ابقَ قويًا أبي“.

وقلّص أياكس نشاطه في اليوم الافتتاحي المعتاد يوم الجمعة عندما حضرت الجماهير إلى التدريب والتقت باللاعبين وجهًا لوجه.

وقال الفريق الهولندي في بيان: ”نشعر أنه من الملائم التحلي بالهدوء والسكينة في هذه اللحظات“.

وأشار أياكس في بيان إلى أن نوري خرج من العناية المركزة الأسبوع الماضي لكن وضعه لم يتغيّر.

وأكد أياكس أنه بالرغم من أن قلب نوري يعمل بشكل طبيعي إلا أنه حدث تلف في بعض أجزاء المخ ما تسبب في توقف بعض الوظائف.

وتابع: ”لا توجد فرصة لتعافيه من هذا الخلل في وظائف المخ. ربما يرجع ذلك لنقص إمدادات الأكسجين إلى المخ“.

وأثرت الواقعة بشدة على النادي.

وقال مارسيل كايزر مدرب أياكس الجديد: ”الأمر صعب للغاية. في بعض الأحيان تظهر جوانب ضعفنا. لحسن الحظ وبفضل كرة القدم يمكننا التخفيف من هذه المحنة قليلًا“.

”لكني لم أندهش لتصرفات اللاعبين أمام نيس. أظهروا مدى قوة هذه التشكيلة“.

وولد نوري لأبوين من أصل مغربي ولعب في منتخب هولندا للشباب وشارك في 15 مباراة مع الفريق في الموسم الماضي من بينها 3 مباريات في الدوري الأوروبي ليساعد أياكس على بلوغ النهائي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com