لاعب المنتخب الإيراني السابق يطالب برفع حظر دخول النساء إلى الإستادات

لاعب المنتخب الإيراني السابق يطالب برفع حظر دخول النساء إلى الإستادات

المصدر: د ب أ

انضم علي كريمي، اللاعب السابق بالمنتخب الإيراني لكرة القدم، إلى مسعود شجاعي، القائد الحالي للمنتخب، في قائمة المطالبين برفع حظر دخول النساء إلى الإستادات.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) عن كريمي قوله، اليوم الإثنين، إن الرئيس الإيراني حسن روحاني والاتحاد الإيراني لكرة القدم يجب أن يمهدا الطريق نحو رفع حظر دام 38 عامًا، كان قد فرض على المرأة من قبل القيادة الدينية عقب ثورة 1979.

وأضاف كريمي: ”الملايين من النساء الإيرانيات يرغبن في مشاهدة المباريات ومشاهدة الفرق المفضلة لديهن في الإستادات.. وهذا يجب أن يكون متاحًا“.

وكان كريمي، الذي خاض 129 مباراة دولية، توج بلقب أفضل لاعب في آسيا العام 2004، وقضى جزءًا من مسيرته الاحترافية في الدوري الألماني (بوندسليغا)، والآن تولى تدريب فريق نفط الإيراني ومقره في طهران.

ونادى شجاعي، خلال لقاء مع الرئيس روحاني في حزيران/يونيو الماضي، برفع الحظر، وقد كان أول لاعب كرة قدم يتحدث بهذا الشأن.

وتردد أن روحاني والحكومة يعارضان أيضًا الحظر، ولكن العقبة التي تقف على طريق رفع الحظر تتمثل في آراء رجال دين بارزين تفيد بأن الإستادات الرياضية ليست مكانًا للسيدات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com