”إيدير“ بطل نهائي أمم أوروبا 2016 يواجه مصيرًا غامضًا

”إيدير“ بطل نهائي أمم أوروبا 2016 يواجه مصيرًا غامضًا

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

أصبح البرتغالي إيدير لوبيز، مهاجم فريق ليل الفرنسي، مطالبًا بالبحث عن فريق جديد، بعدما أبلغه المدرب الأرجنتيني مارسيلو بيلسا أنه لن يعتمد على خدماته بشكل رسمي الموسم المقبل.

وبعد عام فقط من تحوله لبطل قومي في البرتغال، حين سجل هدف الفوز على فرنسا في نهائي أمم أوروبا 2016 مانحًا بلده أول لقب كبير في تاريخه، لم يستطع المهاجم أن يفرض نفسه في فريق فرنسي متواضع، وفشل حتى في الحفاظ على مكانته في منتخب بلاده.

وغاب إيدير عن كأس القارات في روسيا، وفضل المدرب فيرناندو سانتوس الشاب أندريه سيلفا، مهاجم بورتو السابق وميلان الحالي، وهو ما يفرض على هداف نهائي أمم أوروبا 2016 البحث عن فريق جديد يمنحه فرصة اللعب والتألق لينافس على مكان في قائمة منتخب بلاده في روسيا 2018.

ويأمل فريق ليل أن يتقدم خطوات نحو الكبار بعد شرائه من قبل رجل أعمال من أصل إسباني جيرارد لوبيز، وتعاقد مع المدرب المثير للجدل الأرجنتيني مارسيلو بيلسا ويسعد للتعاقد مع لاعبين جدد لتطوير أداء الفريق.

وأصبح إيدير أيضًا عدوًا للجماهير الفرنسية، التي لم تنسَ أنه كان وراء حرمان منتخب بلادهم من لقب أوروبي على أرضه وبين جماهيره، وهو ما يفرض عليه الرحيل نحو بلد جديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com