بسبب هجومه على كيروش.. الاتحاد الإيراني لكرة القدم يطيح بالأمين العام

بسبب هجومه على كيروش.. الاتحاد الإيراني لكرة القدم يطيح بالأمين العام

المصدر: طهران - إرم نيوز

أطاح رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم، مهدي تاج، اليوم السبت، بأمين عام الاتحاد، علي رضا أسدي، بسبب خلافاته المتصاعدة مع المدرب البرتغالي كارلوس كيروش.

وأعلن تاج في تصريحات صحافية: ”الاتحاد الإيراني صوّت على قرار إقالة علي رضا أسدي من منصب الأمين العام للاتحاد الكروي، بسبب خلافاته المتصاعدة منذ فترة مع مدرب المنتخب الإيراني المدرب البرتغالي كارلوس كيروش“.

وقال تاج: ”تم تعيين محمد رضا ساكت في منصب الأمين العام للاتحاد“.

ونشب خلاف جديد، الجمعة الماضية، بين أسدي، والمدرب كيروش، بعدما دعا الأخير، إلى طرد أسدي.

ووصف كيروش الذي يتواجد خارج إيران في بيان نشره على صفحته الرسمية على ”فيسبوك“، علي رضا أسدي بأنه ”إنسان ساحر ومدير غير كفء وفعال ويجب طرده من الاتحاد الإيراني لكرة القدم“.

وأشار كيروش في بيانه إلى صعود المنتخب الإيراني 7 مراكز في التصنيف الأخير للاتحاد الدولي (الفيفا)، معتبراً أن ”ما حصل جاء بسبب الجهود التي بذلها خلال السنوات الـ6 الماضية بالتنسيق مع المسؤولين في الاتحاد الإيراني“.

وصب المدرب البرتغالي غضبه على الأمين العام للاتحاد الكروي الإيراني، قائلاً: ”أسدي لم يفعل شيئاً إيجابياً لكرة القدم الإيرانية، بل كان عمله هو إبعادي ووضع المتاعب والعراقيل أمامي“.

بدوره، رد أسدي على تصريحات كيروش، معتبراً ”ألفاظ كيروش غير لائقة ودليل على أنه تربى في حديقة حيوانات“.

وقال أسدي: ”لجنة الانضباط والأخلاق في الاتحاد الإيراني ستقرر في اجتماع يعقد لاحقاً مصير كيروش“، مضيفاً أن ”إيران لا تتنازل عن حقوق شعبها“.

وأوضح أسدي في تصريح لوكالة أنباء ”إيسنا“ الإيرانية، أنه ”مستعد لتقديم استقالته من الاتحاد الإيراني لكرة القدم، وأنا أقدم كل شيء من أجل المصلحة الوطنية“.

وقدم كيروش استقالته مطلع يناير/كانون الثاني الماضي، بعد خلافات اندلعت مع مدربي الأندية الإيرانية، خلال إقامته معسكرًا للمنتخب الإيراني في الإمارات، لكن جهود الاتحاد تمكنت من حل الخلافات.

وتولى كارلوس كيروش، البالغ 63 عاما، تدريب المنتخب الإيراني منذ 2011 ومن المقرر أن ينتهي عقده رسميا في نهاية 2017 ويحظى بشعبية كبيرة لدى المشجعين الإيرانيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com