الفيفا يشيد بالحضور الجماهيري في كأس القارات

الفيفا يشيد بالحضور الجماهيري في كأس القارات
Soccer Football - Germany v Chile - FIFA Confederations Cup Russia 2017 - Group B - Kazan Arena, Kazan, Russia - June 22, 2017 Chile fans before the match REUTERS/Maxim Shemetov

المصدر: د ب أ

كشفت الأرقام التي أعلنها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الإثنين أن نسب الحضور الجماهيري في المباريات التي أُقيمت حتى الآن ببطولة كأس القارات 2017 المقامة في روسيا، جاءت جيدة مقارنة بالنسخ السابقة من البطولة.

فقد حضر 450 ألف مشجع المباريات الـ 12 التي أُقيمت خلال دور المجموعات، ليبلغ متوسط الحضور 37 ألف و467 مشجعًا لكل مباراة.

ورغم الأرقام غير المقنعة التي سجلتها عمليات بيع تذاكر المباريات، جاء متوسط الحضور الجماهيري في مباريات دور المجموعات الذي اُختتم أمس الأحد، مرضيًا مقارنة بالنسخ السابقة، حسب ما ذكره الفيفا.

وجاء متوسط الحضور الجماهيري في دور المجموعات للنسخة الحالية أقل من الذي سُجل في النسخة الماضية التي أُقيمت في البرازيل عام 2013، لكنه تفوق على المتوسط الذي سجلته كل من بطولة عام 2009 في جنوب أفريقيا وبطولة 2003 في فرنسا وكذلك بطولة 2001 في كوريا الجنوبية واليابان.

كذلك لم يقل المتوسط في البطولة الحالية، كثيرًا عن بطولة كأس القارات 2005 في ألمانيا والتي بلغ المتوسط خلالها 37 ألف و694 مشجعًا.

وبلغ متوسط الحضور الجماهيري في بطولة البرازيل 50 ألف و291 مشجعًا للمباراة الواحدة، في حين بلغ المتوسط في بطولة المكسيك 1999، وهي أول نسخة تقام بمشاركة 8 منتخبات، 60 ألف و625 مشجعًا.

ومن بين المدن الأربع الروسية التي تستضيف مباريات البطولة، سجلت سان بطرسبرغ أعلى حضور جماهيري حيث حضر 56 ألف و290 مشجعًا المباراة بين منتخبي نيوزيلندا والبرتغال.

وتفوق الحضور الجماهيري بهذه المباراة التي انتهت بفوز البرتغال 4/0، عن الحضور الذي سجلته المباراة الافتتاحية للبطولة بين المنتخبين الروسي والنيوزيلندي على الملعب نفسه، حيث حضر الافتتاح 50 ألف و251 مشجعًا.

وسجلت المباراتان الأخريان للمنتخب الروسي أمام البرتغال في موسكو وأمام المكسيك في كازان، 42 ألفًا و759 مشجعًا، و41 ألفًا و585 مشجعًا، على الترتيب.

وجرى تسجيل أقل حضور جماهيري خلال البطولة في مباراتي المكسيك أمام نيوزيلندا (25.133 مشجعًا) وأستراليا أمام ألمانيا (28.605 مشجعين).

ويتوقع منظمو البطولة ارتفاع متوسط الحضور الجماهيري في النهاية، وذلك من خلال المباريات الأربع المتبقية.