خصم نقاط من شابكوينسي وخروجه من كأس ليبرتادوريس

خصم نقاط من شابكوينسي وخروجه من كأس ليبرتادوريس

المصدر: أسونسيون – إرم نيوز

عوقب شابكوينسي بخصم ثلاث نقاط من رصيده بسبب إشراك لاعب موقوف وتم اعتبار منافسه لانوس فائزا 3-صفر، أمس الثلاثاء، لتنتهي مغامرة الفريق البرازيلي في كأس ليبرتادوريس للأندية في أمريكا الجنوبية.

وكان شابكوينسي يحلم بمشوار خيالي في البطولة بعد تأهله إثر اعتباره فائزا بكأس سودامريكانا، مسابقة المستوى الثاني، في أعقاب حادث الطائرة في مدينة ميديين الكولومبية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، الذي أسفر عن مقتل أغلب أعضاء الفريق.

وتعني العقوبة التي فرضها اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول) أن شابكوينسي لن يستطيع بلوغ أدوار خروج المهزوم.

وفاز الفريق البرازيلي 2-1 على لانوس الأرجنتيني في الـ 17 من مايو/ آيار، لكن الكونميبول قرر أن لويز أوتافيو، الذي سجل هدف الانتصار قبل ثلاث دقائق على النهاية، كان يجب إيقافه في هذه المباراة.

وطُرد المدافع في المباراة السابقة لكن شابكوينسي قال إن عدم وجود مراسلات واضحة من الكونميبول أدى لهذا الخطأ.

وتراجع شابكوينسي بذلك إلى المركز الأخير في مجموعته التي تضم أربعة فرق برصيد أربع نقاط قبل جولة واحدة على النهاية.

ويتصدر لانوس الآن الترتيب بعشر نقاط بينما يأتي ناسيونال من أوروغواي في المركز الثاني برصيد ثماني نقاط يليه زوليا الفنزويلي بخمس نقاط.

والعام الماضي تحطمت الطائرة التي تقل تشكيلة شابكوينسي في جبل أثناء اقترابها من ميديين وقُتل كل من كانوا على متنها باستثناء ثلاثة لاعبين. وكان شابكوينسي متجها لملاقاة أتليتيكو ناسيونال الكولومبي في نهائي كأس سودامريكانا.

وألغي النهائي واعتبر الكونميبول شابكوينسي فائزا باللقب، وهو ما منحه فرصة المشاركة في كأس ليبرتادوريس هذا العام للمرة الأولى في تاريخه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة