كرة عالمية

الاتحاد الفرنسي لا ينوي معاقبة باتريك إيفرا
تاريخ النشر: 22 أكتوبر 2013 13:35 GMT
تاريخ التحديث: 22 أكتوبر 2013 13:40 GMT

الاتحاد الفرنسي لا ينوي معاقبة باتريك إيفرا

الاتحاد الفرنسي لا ينوي معاقبة باتريك إيفرا

نويل لوغرانت يسعى لاحتواء الأزمة بين باتريك إيفرا واللاعبين الدوليين السابقين من أجل وقوف الجميع مع المنتخب الفرنسي خلال لقاء الملحق الأوروبي.

+A -A

إرم – (خاص) من نورالدين ميفراني

 

أكد نويل لوغرانت رئيس الإتحاد الفرنسي لكرة القدم أن المدافع الأيسر لفريق مانشستر يونايتد لن يتم إبعاده من المنتخب الفرنسي بعد تصريحاته الأخيرة ضد مجموعة من اللاعبين الدوليين السابقين والذين يشتغلون كمعلقين لقنوات تلفزيونية.

 

وأشار لوغرانت في جواب عن سؤال هل سيتم إبعاد إيفرا عن المنتخب ؟:“ لا نهائياً، سنرى كيف سيتصرف في المجموعة مستقبلاً.“

 

ويسعى الاتحاد الفرنسي لإحتواء الأزمة قبل لقاء الملحق الأوروبي أمام أوكرانيا الشهر القادم من أجل ضمان وقوف الجميع خلف المنتخب الفرنسي للتأهل لكأس العالم.

 

وقال رئيس الاتحاد:“ إيفرا جزء من المجموعة وسنرى كيف سيتصرف خلال الإستماع إليه نهاية الأسبوع في جلسة تأديبية، الرغبة لدينا هي محاولة احتواء الأزمة متى استطعنا ذلك فلدينا مباراتين حاسمتين ونحتاج لكل اللاعبين ويجب أن يقف الجميع خلفهم.“

 

وتعرض المنتخب الفرنسي لحملة انتقادات واسعة من لاعبين دوليين سابقين يشتغلون في القنوات التلفزة أبرزهم لويس فيرنانديز وليزارازو، كما أجرت صحف فرنسية استطلاعات للرأي حول شعبية المنتخب وبعض اللاعبين قبل اللقاءات الأخيرة وهو ما أغضب نجوم المنتخب الفرنسي الذين احتجوا على الضغوطات التي تمارس ضدهم، وكان باتريك إيفرا أكثر جرأة حين انتقد بعض المعلقين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك