رياضة

السجن 10 سنوات لرئيس اتحاد كرة القدم السابق في الإكوادور
تاريخ النشر: 19 نوفمبر 2016 7:23 GMT
تاريخ التحديث: 19 نوفمبر 2016 7:24 GMT

السجن 10 سنوات لرئيس اتحاد كرة القدم السابق في الإكوادور

تشيريبوغا ظل رئيسًا لاتحاد كرة القدم في الإكوادور لمدة 18 عامًا.

+A -A
المصدر: كيتو – إرم نيوز

قضت محكمة في كيتو بسجن لويس تشيريبوغا، الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم في الإكوادور، لمدة 10 سنوات بتهم تتعلق بالفساد، أمس الجمعة، في قضية أخرى ترتبط بقضية الفساد الكبرى التي هزت الاتحاد الدولي للعبة الشعبية (الفيفا) في العام الماضي.

وظل تشيريبوغا، البالغ 70 عاما، رئيسا لاتحاد كرة القدم في الإكوادور لمدة 18 عاما، وفرضت عليه الإقامة الجبرية منذ أواخر 2015 في إطار التحقيقات.

وأدين المسؤول السابق ومسؤولان آخران في الاتحاد بتهم تتعلق بغسيل الأموال.

وقالت القاضية ميريام إسكوبار إن نحو 6.1 مليون دولار مرت بصورة غير قانونية عبر اتحاد كرة القدم في الإكوادور.

كما أمرت المحكمة الأشخاص الثلاثة برد أكثر من 12 مليون دولار.

وقال فريق الدفاع عن المسؤولين الثلاثة إنه سيطعن على العقوبة.

ولأنه تجاوز 70 عاما يتوقع أن يقضى تشيريبوغا، الذي ينفي كل التهم التي وجهت إليه العقوبة في منزله.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك