فيليب لام: مواجهة ألمانيا مع سان مارينو جزء من كرة القدم

فيليب لام: مواجهة ألمانيا مع سان مارينو جزء من كرة القدم

أكد فيليب لام، القائد السابق للمنتخب الألماني، اليوم الثلاثاء، أن المواجهات أمام الفرق المتواضعة مثل سان مارينو هي جزء من كرة القدم، وذلك بعد أيام قليلة من انتقاد المهاجم توماس مولر لمثل تلك المباريات.

وقال لام: “الأندية والمنتخبات الصغيرة تتطلع إلى هذه المباريات، اعتقد أنها كانت المباراة الأكبر هذا العام، إن لم تكن لسنوات عديدة بالنسبة لسان مارينو”.

وأضاف: “كرة القدم فرحة، الرياضة فرحة، ينبغي أن يكون هذا هو مصدر التركيز الرئيس”.

واكتسح المنتخب الألماني نظيره سان مارينو 8-0، في تصفيات كأس العالم، يوم الجمعة الماضي، ليخرج بعدها مولر ويؤكد أن مثل هذه المباريات ليس لها أي علاقة بكرة القدم الاحترافية.

واعتزل لام اللعب الدولي بعدما قاد منتخب ألمانيا للفوز بلقب كأس العالم 2014.

وأكد لام أنه لم يكن على علم بتصريحات زميله في بايرن ميونخ توماس مولر.

ورد آلان غاسبيروني، المسؤول باتحاد سان مارينو لكرة القدم على تصريحات مولر، وهاجمه في بيان عبر شبكة التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، مشيرا إلى أن مولر الذي لم ينجح في تسجيل أي هدف حتى الآن في الموسم الحالي من البوندسليغا عجز عن هز شباك منتخب سان مارينو، المصنف 201 على العالم.

وشدد غاسبيروني على أن المباراة تمت إقامتها لكي تظهر أن كرة القدم تنتمي إلى جميع من يحبها ونحن جزء من هذا، سواء أعجبك هذا أم لا”.