من يحسم صدام هولندا وفرنسا في تصفيات المونديال؟

من يحسم صدام هولندا وفرنسا في تصفيات المونديال؟
Football Soccer - Netherlands v France - World Cup 2018 Qualifier- News Conference - Arena Stadion, Amsterdam, 9/10/16 France's coach Didier Deschamps and Dmitri Payet during a training session. REUTERS/Michael Kooren

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

يحل المنتخب الفرنسي، ضيفًا ثقيلًا على نظيره الهولندي، مساء اليوم الاثنين، في الجولة الثالثة للمجموعة الأولى بتصفيات قارة أوروبا، المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

ويتقاسم منتخبا فرنسا وهولندا، صدارة الترتيب برصيد 4 نقاط، بعد التعادل في مباراة والفوز في الأخرى خلال الجولتين الماضيتين، وبالتالي فمواجهة الليلة تبدو في قمة الإثارة، خاصة أنها تحدد بعض ملامح صراع الجولات المتبقية للتأهل للمونديال.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي، أبرز ملامح الصراع الكروي المثير بين المنتخبين.

تاريخ المواجهات

تقابل المنتخبان من قبل في 12 مواجهة، ما بين ودية ورسمية، آخرها في مارس الماضي وفاز به منتخب فرنسا بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

وفاز منتخب فرنسا 3 مرات، وتعادلا مرتين فقط، ولكن التفوق يبقى هولنديًا برصيد 7 انتصارات.. والغريب أن منتخب فرنسا لم يحقق الفوز في أي لقاء رسمي، سوى في مباراة ثمن نهائي أمم أوروبا 1996 بضربات الترجيح، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل.

وكان أكبر فوز لمنتخب هولندا على فرنسا بنتيجة 8-1 في أبريل 1923 وديًا، وقبلها بعامين فاز منتخب الطواحين بخماسية دون رد، بينما يبقى الفوز الأكبر لفرنسا وديًا أيضًا برباعية دون رد عام 1947.

وسجل منتخب فرنسا 13 هدفًا مقابل 35 هدفًا سجلها منتخب هولندا، وكان آخر لقاء رسمي بين المنتخبين في دور المجموعات ببطولة أمم أوروبا 2008، وفاز به منتخب هولندا بنتيجة 4-1.

عودة الطواحين

يأمل منتخب هولندا العودة بكل قوة في سباق المنافسات الأوروبية، بعد أن غاب عن نهائيات يورو 2016 في صدمة كبيرة للمتابعين، وعشاق الكرة الهولندية.

ويسعى المنتخب الهولندي، لتحقيق الفوز على حساب نظيره الفرنسي للتربع على قمة المجموعة وقطع خطوة نحو التأهل لنهائيات كأس العالم.

ويفتقد منتخب هولندا خدمات الثنائي المخضرم آريين روبن وويسلي شنايدر للإصابة واستدعى المدرب بليند اللاعب فيلينا لتعويض غياب الأخير، الذي اشتكى من الإصابة خلال مباراة بيلا روسيا وفرص مشاركته تبدو صعبة.

ويراهن المنتخب الهولندي، على جيله الجديد الذي يضم ممفيس ديباي، جناح مانشستر يونايتد الإنجليزي، وينسين، مهاجم توتنهام الإنجليزي، بجانب الصاعد بروميس، الذي سجل هدفين في لقاء بيلا روسيا، بجانب ستروتمان وكلاسيان وفاينلدوم، لاعب وسط ليفربول الإنجليزي.

وأشاد ديموس، مدرب أياكس الهولندي، بعملية تجديد الدماء في منتخب هولندا، مؤكدًا أن الثنائي روبن وهنتلار، أصبحا بلا أدوار مع المنتخب بجانب روبن فان بيرسي وأيضًا بات شنايدر في الرمق الأخير لمسيرته الكروية.

وأثنى ديموس على الجيل الجديد ولاعبيه الموهوبين، الذين يمثلون عناصر موهوبة مثل: فاينلدوم ويانسين وبروميس.

انتفاضة الديوك

انتفض منتخب فرنسا، بعد تعادله مع بيلا روسيا في الجولة الأولى للمجموعة، وحقق فوزًا كبيرًا على حساب بلغاريا برباعية مقابل هدف واحد.

ويسعى منتخب فرنسا لمواصلة صحوته لتحقيق الفوز على حساب هولندا في عقر داره، خاصة أنه المنافس المباشر له في التصفيات المؤهلة للمونديال.

ويراهن منتخب فرنسا على قدرات النجم غريزمان، الذي يعيش حالة من التألق مع ناديه أتلتيكو مدريد الإسباني بجانب زميله جاميرو، ويمثلان دويتو متفاهمًا بجانب وجود بعض العناصر المميزة مثل بوغبا وكانتي وموسى سيسوكو.

صدام ديشامب وبليند

يقود منتخب الطواحين، المدرب داني بليند، الذي تولى المهمة في يوليو 2015 ولعب المنتخب الهولندي تحت قيادة بليند 14 مباراة، وفاز في 7 مناسبات وخسر 5 مرات وتعادل مرتين.

وحذر داني بليند، مدرب منتخب هولندا، من ارتكاب بعض الأخطاء، التي ظهرت خلال مباراة بيلا روسيا في مواجهة فرنسا، قائلًا: ”لا يمكننا تحمل ذلك أمام فريق قوي مثل فرنسا.. يجب أن نقوم بالكثير من الاستعدادات على مدار اليومين المقبلين“.

من جانبه، يخوض ديشامب مدرب فرنسا تحديًا جديدًا مع الديوك، الذي يقضي معه العام الرابع منذ توليه المهمة عام 2012، وفشل ديشامب في حصد لقب اليورو 2016 على أرض فرنسا واحتل المركز الثاني بخسارة النهائي أمام البرتغال.

ولعب منتخب فرنسا تحت قيادة ديشامب 58 مباراة، وسجل منتخب الديوك 36 انتصارًا مقابل 12 هزيمة و10 تعادلات بنسبة انتصار 62%.

وأشاد ديشامب بتألق الثنائي غريزمان وجاميرو، لاعبَيْ أتلتيكو مدريد، مع منتخب فرنسا قبل اللقاء، وانتقد أداء اللاعب الفرنسي نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com