صراع ملتهب بمنافسات كرة القدم النسائية في أولمبياد ريو

صراع ملتهب بمنافسات كرة القدم النسائية في أولمبياد ريو

المصدر: ريو ـ إرم نيوز

تسعى منتخبات البرازيل والولايات المتحدة وكندا إلى تحقيق العلامة الكاملة عندما تخوض، غدا الثلاثاء، فعاليات الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات دور المجموعات في مسابقة كرة القدم سيدات بدورة الألعاب الأولمبية (ريو دي جانيرو 2016) فيما تتنافس تسعة منتخبات على البطاقات الخمس المتبقية في صراع التأهل لدور الثمانية بالمسابقة.

وأسفرت الجولتان الأولى والثانية من مباريات المسابقة عن تأهل منتخبات البرازيل وكندا والولايات المتحدة إلى الدور الثاني (دور الثمانية) للمسابقة بعدما تصدرت المجموعات الأولى والثانية والثالثة على الترتيب في هذه المسابقة حيث حقق كل من هذه المنتخبات انتصارين متتاليين ورفع رصيده إلى ست نقاط.

ولهذا ، سيكون هدف كل من المنتخبات الثلاثة هو الفوز الثالث على التوالي، وتحقيق العلامة الكاملة في الدور الأول للمسابقة.

وفي المقابل، ما زال الأمل قائما لدى باقي المنتخبات المشاركة في المسابقة للمنافسة على التأهل إلى دور الثمانية حيث تظل الفرصة قائمة أمام المنتخبات التسعة الأخرى للفوز ببطاقة التأهل إلى الدور الثاني.

ويلتقي المنتخب البرازيلي سيدات جنوب أفريقيا غدا في مدينة ماناوس ضمن منافسات المجموعة الأولى، التي تضم أيضا منتخبي الصين والسويد اللذين يلتقيان على استاد ”ماني غارينشا“ الوطني في العاصمة برازيليا.

ويتصدر المنتخب البرازيلي المسابقة برصيد ست نقاط مقابل ثلاث نقاط لكل من الصين والسويد، فيما يقبع منتخب جنوب أفريقيا في المركز الرابع الأخير بلا رصيد من النقاط، ولكنه يطمح إلى تفجير مفاجأة وتحقيق الفوز على المنتخب البرازيلي في مباراة الغد لتعزيز فرصته في التأهل كأحد أفضل فريقين يحتلان المركز الثالث خاصة في حال فوز الصين على السويد.

وتمثل المباراة بين المنتخبين الصيني والسويدي مواجهة حاسمة على المركز الثاني، وبطاقة التأهل الثانية من المجموعة، ويحتاج المنتخب الصيني فيها لنقطة التعادل فقط من أجل التأهل.

ويتطلع المنتخب البرازيلي لتحقيق الفوز على جنوب أفريقيا لاكتساب مزيد من الثقة في محاولته لانتزاع الميدالية الذهبية للمرة الأولى في تاريخ مشاركاته بدورات الألعاب الأولمبية.

كما أن مواصلة الانتصارات سيجذب الجماهير البرازيلية إلى مساندة الفريق بشكل أكبر من مساندتهم لمنتخب الرجال الذي سقط في فخ التعادل السلبي بمباراتين متتاليتين، وبات مهددا بالخروج المبكر من المسابقة.

وفي المجموعة الثانية ، يخوض المنتخب الألماني تحديا صعبا أمام نظيره الكندي، متصدر المجموعة فيما يلتقي منتخب زيمبابوي نظيره الأسترالي في مباراة التمسك بالأمل.

ويتصدر المنتخب الكندي المجموعة برصيد ست نقاط مقابل أربع نقاط لألمانيا، مما يجعل المباراة بينهما بمثابة مواجهة حاسمة أيضا على صدارة المجموعة.

وفي المقابل ، يحتل المنتخب الأسترالي المركز الثالث برصيد نقطة واحدة ويقبع منتخب زيمبابوي في المركز الرابع الأخير بلا رصيد من النقاط ليكون أمله الوحيد هو الفوز على أستراليا، وانتظار المفاضلة مع صاحبي المركز الثالث في المجموعتين الأخريين فيما يحتاج المنتخب الأسترالي للفوز أيضا لكنه قد يتأهل للدور الثاني من المركز الثاني بالمجموعة في حال خسرت ألمانيا أمام كندا بنتيجة كبيرة.

وتشهد المجموعة الثالثة مواجهة بين القمة والقاع حيث يلتقي المنتخب الأمريكي المتصدر مع نظيره الكولومبي، الذي خسر مباراتيه السابقتين ويتذيل المجموعة بلا رصيد من النقاط، مما يجعله بحاجة للفوز بالنقاط الثلاث وانتظار المفاضلة بين أصحاب المركز الثالث بشرط انتهاء المباراة الثانية في المجموعة بفوز أي من المنتخبين الفرنسي والنيوزيلندي على الآخر بفارق كبير من الأهداف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com