هجوم بالحجارة على منزل راكيتيتش

هجوم بالحجارة على منزل راكيتيتش

المصدر: بلغراد ـ إرم نيوز

أدان أنتون كليمان وزير السياحة الكرواتي اليوم السبت قيام عدد من مثيري الشغب بإلقاء الحجارة على منزل إيفان راكيتيتش نجم المنتخب الكرواتي لكرة القدم الذي كان يقضي فيه عطلته برفقة أسرته، حسبما أفادت صحيفة (جوتارنيي ليست) الكرواتية.

وقلل كليمان من شأن هذا الهجوم خلال التصريحات التي أدلى بها للصحيفة في نسختها اليوم، حيث قال ”إن كرواتيا بلد آمن في جميع الاستطلاعات. إنه تصرف فردي قامت به مجموعة من المشاغبين“.

وقدم كليمان اعتذاره إلى أسرة راكيتيش، قائلا ”إن كرواتيا تعد مقصدًا سياحيًا ومن المخجل أن تلطخ فئة قليلة هذه الصورة من خلال تلك التصرفات“.

وألقى مجهولون الحجارة على منزل راكيتيتش في جزيرة أوغليان الواقعة على البحر الأدرياتيكي أمس الجمعة، مما تسبب في تحطيم أحد النوافذ، لتقرر عائلة اللاعب الكرواتي الفرار من المنزل وقطع عطلتها الصيفية في اليوم التالي.

ويمتلك اتحاد الكرة الكرواتي تاريخًا حافلاً مع حوادث الشغب كان آخرها ما قامت به مجموعة من الجماهير المتعصبة من أعمال عنف خلال مباراة المنتخب الكرواتي مع نظيره التشيكي في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقامة حاليا بفرنسا، وهو ما تسبب في فرض عقوبات مالية ضد كرواتيا من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا).

وكان راكيتيتش أحد أفراد المنتخب الكرواتي الذي خرج مبكرا من دور الستة عشر لليورو، رغم أن الفرصة كانت مواتية للفريق للمضي قدمًا في البطولة والتأهل لأدوارها النهائية بحسب توقعات المتابعين للمسابقة.

ولم يتضح حتى الآن، ما إذا كان هذا الهجوم ذا صلة بالشغب الجماهيري من عدمه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com