يورو 2016.. غريزمان يطلق جناحيه في الوقت المناسب

يورو 2016.. غريزمان يطلق جناحيه في الوقت المناسب
Football Soccer - France v Republic of Ireland - EURO 2016 - Round of 16 - Stade de Lyon, Lyon, France - 26/6/16 France's Antoine Griezmann celebrates after the game REUTERS/Robert Pratta Livepic

المصدر: ليون - إرم نيوز

ظهر أنطوان غريزمان مهاجم فرنسا بأداء متواضع في المباريات الأولى لبطولة أوروبا لكرة القدم 2016 وخافت جماهير البلد المضيف من سقوطه ضحية للإنهاك بعد موسم شاق.

لكن المهاجم السريع أعاد الطمأنينة لجماهير فرنسا اليوم الأحد بتسجيله هدفين متتاليين لينقذ منتخب بلاده في ليون ويقوده للفوز 2/1 على أيرلندا والتأهل لدور الـ 8.

وأثبت غريزمان الذي شق طريقًا طويلًا مع أتلتيكو مدريد حتى نهائي دوري أبطال أوروبا أنه لا يزال يتمتع بالحيوية عندما تعادل من ضربة رأس متقنة بعد تمريرة بكاري سانيا العرضية ثم تقدم بهدف آخر بعد 3 دقائق فقط.

واحتفظ المهاجم البالغ عمره 25 عامًا بنشاطه وكاد يوسع الفارق من فرصتين أخريين.

وقال غريزمان بعد الانتصار: “أعتقد أنني بدأت اللقاء بشكل جيد وحاولت التحرك للوراء للحصول على الكرة لكن الهدف جاء بمساعدة الأجنحة وانتهزت فرصة اللعب على الهجمات المرتدة”.

وارتقى مستوى “غريزو” – كما يلقبه الفريق – هذا الموسم ليثبت أقدامه كأحد أكثر المهاجمين فاعلية أمام المرمى في أوروبا.

وأمام غريزمان فرصة لإظهار المزيد من قدراته لكن هذا مرهون باحتفاظه بطاقة إضافية.

وأضاف غريزمان: “لا أشعر بالقلق مطلقًا وأعرف جسدي جيدًا ويمكنني الظهور في أوقات مهمة وأنا سعيد بتقديم العون للفريق وأتمنى مواصلة ذلك”.

وصعبت فرنسا الأمور على نفسها في هذه النهائيات حيث احتاجت لأهداف متأخرة للفوز في دور المجموعات وكافحت اليوم أيضًا بعد استقبال هدف مبكر من ركلة جزاء.

لكنه ليس أمرًا جديدًا على غريزمان الذي عاش تجارب مشابهة هذا الموسم مع أتلتيكو مدريد و الذي يلعب بعقلية دفاعية لذا يواجه مواقف صعبة في أغلب الأحيان.

وتابع: “واجهت ضغوطًا طوال العام مع أتلتيكو مدريد وفزنا بمباريات بنتيجة 1/0 لذا يجب القتال حتى النهاية”.

“كنت أعتقد أن الأمور ستختلف مع فرنسا لكن لابد من المعاناة”.

ولم يكن غريزمان من أقوى الأسلحة الهجومية لفرنسا في دور المجموعات بل انتزع دور البطولة ديميتري باييه بتسجيل هدفين رائعين.

لكن باييه قال اليوم إنه سعيد جدًا بتسليط الأضواء على غريزمان.

وأضاف باييه: “لا أفرض الكثير من الضغوط على نفسي والجميع يدرك حاجتنا لمساعدة كل فرد واليوم (غريزو) سجل هدفين ونحن سعداء لذلك”.

وكال له المديح أيضًا الظهير الأيسر المخضرم باتريس إيفرا قائلًا/ “اللاعبون العظماء يصنعون الفارق وهذا ما فعله غريزمان اليوم”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع