هل يبتسم الحظ لـ“بيكرمان“ في كوبا أمريكا؟

هل يبتسم الحظ لـ“بيكرمان“ في كوبا أمريكا؟
Jun 17, 2016; East Rutherford, NJ, USA; Colombia midfielder Sebastian Perez (13) celebrates with teammates after scoring a goal against Peru in shoot out action during quarter-final play in the 2016 Copa America Centenario soccer tournament at MetLife Stadium. Colombia won 4-2 in a shoot out. Mandatory Credit: Adam Hunger-USA TODAY Sports

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

تصاعدت أحلام وطموحات المنتخب الكولومبي، في مشواره ببطولة كوبا أمريكا، بعدما تأهل إلى دور الأربعة بالبطولة، في نسختها المئوية، وسيواجه نظيره التشيلي حامل اللقب في نصف النهائي، فجر الأربعاء.

منتخب كولومبيا يمتلك جميع العناصر والمقومات، التي تؤهله لحصد اللقب، خاصة الكرة الجماعية التي يقدمها الفريق تحت قيادة مديره الفني الأرجنتيني بيكرمان، الذي يتمنى أن يبتسم له الحظ، ويحصد أول بطولة مع كولومبيا.

هل ينجح بيكرمان في هذا الاختبار، ويحصد لقب كوبا أمريكا؟ هذا ما يرصد ملامحه ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

الكرة الجماعية

يعد منتخب كولومبيا، من أبرز الفرق ببطولة كوبا أمريكا، التي تقدم كرة جماعية وخططية على أعلى مستوى، وهو ما ظهر خلال لقاءات دور المجموعات، بجانب مباراة بيرو.

الطريقة التي يلعب بها منتخب كولومبيا 4-2-3-1 تفرض كثافة عددية في وسط الملعب، بجانب أن الفريق يتحكم في إيقاع اللقاءات، بخلاف أن بيكرمان زرع روح الأداء الجماعي في طريقة اللعب الكولومبية ببراعة، فأصبح الفريق لا يعتمد على لاعب بعينه، رغم وجود أكثر من نجم داخل الفريق.

تألق أوسبينا

يعيش الحارس المتميز أوسبينا، حالة من التألق اللافت، خلال مباريات المنتخب الكولومبي، وهو ما ظهر في مباراة بيرو الأخيرة تحديدًا.

أوسبينا أنقذ كرة المباراة في الثانية الأخيرة، بضربة رأس من ريناتو تابيا، ثم تصدى لضربتي جزاء ليمنح بطاقة التأهل إلى كولومبيا.

وتمكن حارس آرسنال الإنجليزي، في منح لاعبي منتخب بلاده، الثقة في إمكانية تحقيق الفوز باللقب في ظل وجوده كحارس مخضرم، ظهر بمستويات طيبة مع فريقه وفي مونديال 2014.

الحظ يعاند باكا.. ولكن

منتخب كولومبيا، يعتمد على مهاجم وحيد هو كارلوس باكا، نجم ميلان الإيطالي، ولكن الحظ يعاند باكا بطريقة غريبة في البطولة، لدرجة أنه سجل هدفًا واحدًا، ضمن 7 أهداف سجلها المنتخب في 4 مباريات.

باكا رغم أنه لم يسجل الأهداف الغزيرة، ولكنه يعد محطة لنقل الهجمات بطريقة رائعة ويساهم في انطلاقات الجناحين السريعين، كوادرادو وفابرا، بجانب صانع الألعاب جيمس رودريغيز.

إيقاف باكا عن التهديف لن يكون مهمة الدفاع، الذي سيواجه كولومبيا، لأنه مهاجم شامل يجيد المساهمة في بناء الهجمات، وصناعة الخطورة على مرمى المنافسين.

تصحيح أخطاء الدفاع

بيكرمان بحاجة لتصحيح بعض أخطاء الدفاع، التي وقع بها المنتخب الكولومبي، خاصة مباراة كوستاريكا بالدور الأول، وفي بعض فترات لقاء بيرو.

ورغم تألق المدافع زاباتا، أحد أفضل لاعبي كولومبيا في البطولة، إلا أن الدفاع لم يكن في أحسن حالاته بالبطولة، واستقبل الفريق 3 أهداف في 4 مباريات، وظهرت بعض الأخطاء الفردية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com