4 أوراق تحسم صدام الأرجنتين وتشيلي في كوبا أمريكا – إرم نيوز‬‎

4 أوراق تحسم صدام الأرجنتين وتشيلي في كوبا أمريكا

4 أوراق تحسم صدام الأرجنتين وتشيلي في كوبا أمريكا

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

تتجه الأنظار، فجر الثلاثاء، لمتابعة اللقاء المثير والمرتقب بين منتخبي الأرجنتين وتشيلي في المجموعة الرابعة، ببطولة كوبا أمريكا، والتي تقام حاليًا في الولايات المتحدة الأمريكية في نسختها المئوية.

الصدام يبقى مثيرًا، بين منتخب تشيلي حامل اللقب ووصيفه الأرجنتين الباحث عن التتويج، بجانب الصراع التكتيكي بين جيراردو مارتينو ”تاتا“، مدرب الأرجنتين، ومواطنه خوان أنطونيو بيتزي، مدرب تشيلي.

وترصد ”إرم نيوز“ بعض الأوراق التي تحسم صدام الأرجنتين وتشيلي.

موهبة فيدال

الورقة الأولى التي تحدد شكل منتخب تشيلي في مواجهة الأرجنتين، هو الموهوب أرتور فيدال، نجم بايرن ميونخ الألماني، وصاحب القدرات الفنية الكبيرة، التي تجعله من اللاعبين القادرين على حسم الصراع، داخل المستطيل الأخضر.

فيدال من اللاعبين القادرين على بناء الهجمات من عمق الملعب، بخلاف تسديداته القوية وإجادته اللعب على الأطراف أيضًا، كجناح سريع وهو ما يجعل مهمة إيقافه أمرًا صعبًا.

ويملك فيدال خبرات جيدة في مشواره الدولي مع تشيلي، بعد أن خاض 75 مباراة دولية وسجل 15 هدفًا أولها عام 2009، كما يملك مسيرة طيبة هذا الموسم، مع البايرن، فقد كان أحد أهم أوراقه الرابحة وشارك في 47 مباراة وسجل 7 أهداف.

ميسي وأغويرو

تتجه الأنظار في صفوف منتخب الأرجنتين، نحو النجم ليونيل ميسي، والذي تعرض للإصابة قبل ساعات من المباراة، وتبدو فرص مشاركته في المباراة قائمة، وإن كان البعض يردد أنه قد لا يشارك خوفًا من تفاقم إصابته.

الأرجنتين ليس منتخب ميسي فقط، فدور الساحر الأرجنتيني، يستطيع الهداف سيرجيو أغويرو القيام به بأسلوب آخر، فهو قدير وموهوب أيضًا في توزيع الكرات لزملائه.

أغويرو يملك مسيرة دولية رائعة، وشارك في 72 مباراة وأحرز 32 هدفًا بخلاف، أنه قدم موسمًا متميزًا مع مانشستر سيتي الإنجليزي بإحرازه 29 هدفًا في 44 مباراة.

سانشيز الخطير

يراهن منتخب تشيلي على خطورة مهاجمه المميز أليكسيس سانشيز، نجم آرسنال الإنجليزي، في إزعاج دفاعات الأرجنتين في المواجهة.

سانشيز، صاحب الـ27 عامًا، يتميز بأنه مهاجم متكامل قوي بدنيًا ويجيد التسديدات وضربات الرأس بجانب امتلاكه الموهبة والقدرة على صناعة الأهداف لزملائه وبالتالي فدفاع الأرجنتين سيكون أمام اختبار صعب لإيقاف نجم تشيلي.

سانشيز شارك هذا الموسم مع آرسنال في 41 مباراة، وسجل 17 هدفًا، وظهر بمستوى جيد، رغم الإصابة التي تعرض لها، وأدت لابتعاده لفترة طويلة في الموسم الحالي.

ويعد سانشيز، من عناصر الخبرة في صفوف منتخب تشيلي، فهو لاعب دولي منذ عام 2006، وشارك في 93 مباراة دولية وسجل 31 هدفًا.

ماسكيرانو ومعركة الوسط

معركة الوسط ستكون كلمة السر في مواجهة الأرجنتين وتشيلي، ويبقى وسط الملعب قويًا ومتماسكًا في صفوف راقصي التانغو، في وجود الدينامو صاحب الثلاث رئات خافيير ماسكيرانو، نجم برشلونة الإسباني.

ماسكيرانو يعتبر قائد للمنتخب الأرجنتيني في وسط الملعب، فهو لاعب دولي منذ عام 2003، وخاض العديد من البطولات وشارك في 123 مباراة دولية، ويملك خبرات رائعة، بجانب أنه صاحب مجهود وفير في وسط الملعب وقادر على إفساد هجمات المنافسين.

ماسكيرانو يلعب بجوار بعض اللاعبين المميزين، على رأسهم بانيغا، لاعب إنتر ميلان الإيطالي، ودي ماريا، صانع ألعاب باريس سان جيرمان الفرنسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com