نادال يُقاضي وزيرة الصحة والرياضة الفرنسية السابقة

نادال يُقاضي وزيرة الصحة والرياضة الفرنسية السابقة

المصدر: باريس - إرم نيوز

قرر لاعب التنس الإسباني رافائل نادال مقاضاة سياسية فرنسية سابقة لادعائها عليه كذبًا وقال إن أي تعويض سيحصل عليه سيتبرع به للجمعيات الخيرية.

ورفع نادال، المصنف الخامس عالميًا، دعوى قضائية اليوم الإثنين ضد روزالين باشلو وزيرة الصحة والرياضة السابقة مدعيًا بأنها سبّته في تصريحاتها حول تعاطي المنشطات.

ورجّحت باشلو، وزير الصحة والرياضة في الفترة ما بين 2007 و2010 أن غياب نادال عن لعب التنس في عام 2012 للتعافي من إصابة في الركبة كان أساسًا بسبب محاولته لإخفاء نتيجة اختبار إيجابي للمنشطات.

وقالت للتلفزيون الفرنسي ”نعلم أن غياب نادال لمدة 7 أشهر للإصابة كان من دون شك لنتائج اختبار إيجابية“.

وأضافت ”عندما تشاهد لاعب تنس يتوقف عن اللعب لعدة أشهر هذا لأن نتائج اختبار المنشطات جاءت إيجابية ولأنهم يحاولون التغطية عليه، هذا شيء نادرًا ما يحدث، ولكن نعم فهذا يحدث أكثر مما تعتقد“.

وأوضحت باشلو ملاحظتها بعد ذلك قائلة ”لقد عكست التصريحات التي انتشرت بشكل واسع في لعبة التنس والصحافة“.

وبعد يوم من تتويجه بلقب برشلونة المفتوحة للتنس، أصدر نادال ما قال إنه سيكون بيانه الوحيد حول الدعوى القضائية، التي تقام في محاكم باريس، حيث يقود جبهة الدفاع عن ملك الملاعب الرملية المحامي الفرنسي باترين ماسيونيوفي.

وجاء في بيان نادال ”عبر هذه القضية، لا أنوي الدفاع عن استقامتي وصورتي كرياضي ولكن أيضًا عن القيم التي دافعت عنها طوال مسيرتي“.

وأضاف ”أتمنى أيضًا تجنّب أي شخصية عامة من استخدام وسائل الإعلام لصنع ادعاءات مهينة أو خاطئة ضد رياضي بدون أي دليل أو أساس وأن تمرّ هذه التصريحات دون عقاب“.

وقال نادال إن أي تعويض سيحصل عليه سيتبرّع به لمنظمة غير حكومية أو مؤسسة وقفية في فرنسا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة