لعبة القط والفأر تتواصل بين بروسيا دورتموند وبايرن ميونخ بالبوندسليغا – إرم نيوز‬‎

لعبة القط والفأر تتواصل بين بروسيا دورتموند وبايرن ميونخ بالبوندسليغا

لعبة القط والفأر تتواصل بين بروسيا دورتموند وبايرن ميونخ بالبوندسليغا

المصدر: برلين - إرم نيوز

تقدم بايرن ميونخ خطوة جديدة نحو تحقيق الإنجاز التاريخي الذي يسعى إليه في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) بعدما تغلب على ضيفه آينتراخت فرانكفورت 1/0 اليوم السبت في المرحلة الـ 28 من المسابقة.

وسجل فرانك ريبيري هدف المباراة الوحيد ليرفع بايرن ميونخ، الذي يأمل في أن يصبح أول فريق يتوج بلقب البوندسليغا لـ 4 مواسم متتالية رصيده إلى 72 نقطة في الصدارة بفارق 5 نقاط أمام أقرب منافسيه بروسيا دورتموند الذي تغلب على فيردر بريمن 3/2.

وفي مباريات أخرى، تغلب هامبورغ على مضيفه هانوفر 3/0 وماينز على أوجسبورغ 4/2 وإنجولشتاد على شالكه 3/0 وتعادل دارمشتاد مع شتوتغارت 2/2.

وواصل بروسيا دورتموند مطاردة بايرن ميونخ في صدارة الدوري الألماني وحقق انتصارًا مثيرًا أمام ضيفه فيردر بريمن حيث تغلب عليه 3/2.

وجاءت أهداف بروسيا دورتموند عن طريق أوباميانغ (53) وكاغاوا (78) وراموس (82)، فيما جاءت أهداف بيردر بريمن عن طريق خالفاس (69) وزلاتكو.

وعلى ملعب ”سيغنال أيدونا بارك“ انتهى الشوط الأول بين بروسيا دورتموند وفيردر بريمن بالتعادل السلبي ثم جاء الشوط الثاني قمة في الإثارة حيث شهد 5 أهداف وكانت النتيجة خارج إطار التوقعات حتى اللحظات الأخيرة.

وافتتح بيير إيمريك أوباميانغ التسجيل لبروسيا دورتموند في الدقيقة 53 ثم رد فيردر بريمن بهدفين سجلهما أليخاندرو خالفيز وجينيزوفش في الدقيقتين 69 و74 قبل أن يحسم بروسيا دورتموند المباراة لصالحه بهدفين سجلهما البديلان شينغي كاغاوا وأدريان راموس في الدقيقتين 77 و82 ليؤكد بروسيا دورتموند تفوقه بقوة على فيردر بريمن الذي تجمد رصيده عند 28 نقطة في المركز الرابع عشر.

كان بروسيا دورتموند الفريق الأفضل منذ الدقائق الأولى حيث تفوق في الاستحواذ والنشاط الهجومي في حين انصب تركيز فيردر بريمن بشكل أساسي على الجانب الدفاعي لتفادي اهتزاز شباكه مبكرًا.

وصنع بروسيا دورتموند عددًا من الفرص التهديفية التي كانت كفيلة بحسم المباراة من شوطها الأول لكنه اصطدم بيقظة دفاعية من جانب فيردر بريمن بالإضافة إلى تألق ملفت من حارس المرمى فيليكس فييدالد.

وتألق هنريك مخيتريان في دعم هجوم بروسيا دورتموند وأُتيحت أكثر من فرصة أمام ماركو رويس وبيير إيمريك أوباميانغ لكن كل المحاولات تحطمت أمام تماسك دفاع فيردر بريمن وحارسه.

وربما كانت أخطر فرص الشوط، التي أُتيحت أمام مارسيل شميلزر في الدقيقة 39 حيث تلقى عرضية رائعة من أوباميانغ وقابل الكرة بتسديدة قوية لكنها مرت بجوار القائم مباشرة إلى خارج الشباك ، كما سدد أوباميانغ خلفية مزدوجة في الدقيقة 44 لكن الدفاع تصدى لها لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني لم يختلف الحال كثيرا في الدقائق الأولى ، حيث واصل بروسيا دورتموند هيمنته واستطاع أخيرا ترجمة تفوقه بهدف في الدقيقة 53 حيث بدأت الهجمة بتمريرة من رويس إلى مخيتريان الذي وجه الكرة دون تردد إلى أوباميانغ لينطلق متحديًا مطاردة الدفاع ويسدد كرة ساقطة (لوب) مرت فوق الحارس إلى داخل الشباك.

ورغم أن فيردر بريمن لم يبد قريبًا من هز شباك بروسيا دورتموند لأكثر من ساعة، جاءت المفاجأة في الدقيقة 69 حيث أخفق بروسيا دورتموند في تشتيت كرة من ضربة ركنية لتصل في النهاية إلى أليخاندرو خالفيز الذي سدد بقوة لترتطم الكرة بقدم غونزالو كاسترو لاعب بروسيا دورتموند وتخدع الحارس رومان بوركي وتسكن شباكه.

وفي الوقت الذي هاجم فيه بروسيا دورتموند بشراسة لاستعادة تقدمه، وجه فيردر بريمن ضربة جديدة وأضاف الهدف الثاني في شباك أصحاب الأرض عن طريق جينيزوفش زلاتكو في الدقيقة 74 .

وتغيرت ملامح المباراة بشكل كبير في الدقائق التالية حيث أثبت بروسيا دورتموند تفوقه بقوة وأدرك التعادل في الدقيقة 77 عن طريق شينغي كاغاوا الذي شارك من مقعد البدلاء في الدقيقة 74، حيث تلقى عرضية من شميلزر وانقض على الكرة بتسديدة قوية أسكنها بها الشباك.

وفي الدقيقة 82، أعاد البديل أدريان راموس، الذي شارك في الدقيقة 80 ، لدورتموند تقدمه حيث تلقى كرة من ضربة ركنية وأسكنها برأسه في الشباك ببراعة.

ولم تتوقف الإثارة في الدقائق الأخيرة وكاد فيردر بريمن أن يخطف التعادل في الوقت القاتل عن طريق زلاتكو لكنه سدد كرة مرت بجوار القائم لينتهي اللقاء بفوز دورتموند .3/2

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com